• الاثنين 10 ذي القعدة 1439هـ - 23 يوليو 2018م

ترامب: لو لم أكن هنا لكنا الآن نخوض حرباً مع كوريا الشمالية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 يوليو 2018

واشنطن (وكالات)

أكد الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمس، أن المحادثات مع كوريا الشمالية تجري بشكل جيد، وقال في تغريدة على «تويتر» قبل زيارة وزير الخارجية مايك بومبيو إلى بيونج يانج غدا الخميس، للبحث في نزع السلاح النووي، «أجرينا الكثير من المحادثات مع كوريا الشمالية.. كل شيء يجري بشكل جيد!. في الوقت نفسه، لا صواريخ ولا تجارب نووية منذ ثمانية أشهر.. كل آسيا سعيدة. وحده الحزب المعارض الذي يضم مصادر الأخبار الكاذبة يشكو.. لو لم أكن هنا، لكنا نخوض حرباً مع كوريا الشمالية الآن».

وكان ترامب التقى الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون في 12 يونيو في سنغافورة. وسيزور وزير الخارجية الأميركي كوريا الشمالية من الخامس إلى السابع من يوليو لمواصلة المشاورات حول إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية.

في وقت رفضت الناطقة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز تأكيد أو نفي معلومات للاستخبارات الأميركية عن أن كوريا الشمالية تحاول إخفاء جزء من ترسانتها النووية. وقالت «أعتقد أن عدداً من الأمور حدثت.. أولاً لم نشهد إطلاق صواريخ في الأشهر الثمانية الأخيرة.. لم نر انفجارات نووية، ومن جديد أقول إن المحادثات يمكن أن تواصل تقدمها، ويمكنني أن أقول لكم إننا ما زلنا نسجل تقدما».

وقالت وزارة الخارجية، إن بومبيو سيتوجه السبت من بيونج يانج إلى طوكيو، حيث سيبحث نزع أسلحة كوريا الشمالية النووية مع الزعماء اليابانيين والكوريين الجنوبيين. وأوضحت المتحدثة باسم الوزارة، أن هدف الولايات المتحدة لا يزال نزع أسلحة كوريا الشمالية النووية بشكل نهائي وكامل، ويمكن التحقق منه مثلما وافق عليه الرئيس كيم في سنغافورة.