• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

الميليشيا تمنع تداول نماذج جديدة للريال اليمني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 يوليو 2018

صنعاء (وكالات)

شنت ميليشيات الحوثي الإيرانية حملة تفتيش واسعة على المتاجر وشركات الصرافة ومحطات بيع الوقود في العاصمة صنعاء لمنع تداول طبعة جديدة للريال اليمني من فئتي 500 وألف ريال طبعتها الحكومة الشرعية مؤخراً بعد نقل البنك المركزي من صنعاء إلى عدن.

وأكدت مصادر تجارية أن الميليشيات صادرت، خلال الحملة التي بدأتها قبل ثلاثة أيام، مبالغ مالية من فئتي الـ500 والألف ريال الجديدة من أصحاب المحال والمراكز التجارية وشركات الصرافة ومحطات بيع الوقود، وأجبرتهم على التعهد خطياً بعدم تداول الطبعات الجديدة للريال، وإشهار قرار منع التعامل عند أبواب المحال.

وتأتي الحملة، تنفيذاً لقرار أصدرته وزارة التجارة والصناعة في الحكومة الانقلابية غير المعترف بها، وتم تعميمه على الغرفة التجارية والصناعية بأمانة العاصمة بمنع تداول الطبعات الجديدة للريال.

وأشرك القرار، بحسب مصرفيين، الغرفة التجارية القيام بإلزام التجار والمستوردين والمنتجين وتجار الجملة ومحطات بيع الوقود بعدم التعامل وتداول الطبعة الجديدة من فئتي 500 وألف ريال.

يشار إلى أن هذه الحملة تأتي وسط ارتفاع أسعار السلع والمواد الغذائية في صنعاء والمناطق الواقعة تحت سيطرة الانقلابيين مع تصاعد المواجهات العسكرية في جبهة الساحل الغربي، واقتراب المعارك من مدينة وميناء الحديدة.