• الثلاثاء 04 ذي القعدة 1439هـ - 17 يوليو 2018م

حصر 786 ألف لغم حوثي في المناطق المحررة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 يوليو 2018

الرياض (الاتحاد)

أعلن المشروع السعودي لنزع الألغام في اليمن «مسام» الذي تنفذه كوادر سعودية وخبرات عالمية أنها تمكنت من حصر أكثر 786 ألف لغم في المناطق التي تم تحريرها من ميليشيات الحوثي الانقلابية في اليمن.

وقال وزير الدولة عضو مجلس الوزراء وزير الإعلام بالنيابة، عصام بن سعيد، في بيان صدر عنه عقب الجلسة الأسبوعية التي عقدها مجلس الوزراء أمس، برئاسة الملك سلمان بن عبدالعزيز إن «إطلاق مركز «‏مسام»‏ يعد مبادرة إنسانية، وامتداداً لتاريخ المملكة». وأشار إلى أنه «تم حتى الآن حصر أكثر من 600 ألف لغم في المناطق التي تم تحريرها من الميليشيات الانقلابية، بالإضافة إلى 130 ألف لغم بحري مضاد للزوارق والسفن وهي من الألغام المحرمة دولياً، و40 ألف لغم في محافظة مأرب، و16 ألف لغم في جزيرة ميون». وكان المتحدث باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن، العقيد الركن تركي المالكي، أعلن أمس الأول، أن الجيش الوطني يعمل حالياً على إزالة الألغام في مطار الحديدة الدولي.

وفي سياق آخر، أكدت المملكة العربية السعودية أنها ترحب باستقبال الحجاج من مختلف الجنسيات والمذاهب والأعراق من شتى أقطار العالم. وقال الوزير عصام بن سعيد، إن «مجلس الوزراء تطرق إلى إنهاء وزارة الحج والعمرة ترتيبات قدوم نحو مليوني حاج من أكثر من 80 دولة لموسم حج هذا العام». وأكد المجلس أن «حكومة المملكة ترحب باستقبال حجاج بيت الله الحرام من مختلف الجنسيات والمذاهب والأعراق من شتى أقطار العالم». وأضاف الوزير أن المملكة «تسخر كل الإمكانيات البشرية والمادية لرعاية الحجاج، وتسعى لتقديم أفضل الخدمات التي تعينهم على أداء حجهم منذ لحظة قدومهم حتى مغادرتهم».