• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

موزيس الورقة الرابحة لـ «النسور الخضراء»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 يونيو 2014

بعد مشاركته لأكثر من خمس سنوات مع منتخبات الناشئين والشباب في إنجلترا، اختار المهاجم الخطير فيكتور موزيس اللعب للمنتخب النيجيري الأول لكرة القدم ليؤكد ولاءه لبلده الأصلي. وعلى مدار السنوات القليلة الماضية، أصبح موزيس الورقة الرابحة الأبرز لهذا المنتخب المعروف بلقب النسور الخضراء.

وانتقل موزيس من لاجوس إلى إنجلترا وهو في الحادية عشرة من عمره وتنقل بين منتخبات الناشئين والشباب بإنجلترا بين عامي 2005 و2010 قبل أن يختار اللعب للنسور الخضر. وكانت بداية مشاركته مع المنتخب النيجيري في 2012، وذلك في مباراة الفريق أمام نظيره الرواندي في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية. كما انتقل من فريق ويجان إلى تشيلسي الإنجليزي وإن أعير في بداية الموسم الماضي إلى ليفربول.

وسجل اللاعب أهداف عدة مؤثرة للمنتخب النيجيري في كأس الأمم الأفريقية، وقاد الفريق للقب البطولة في مطلع العام الماضي، كما ساهم في بلوغه نهائيات المونديال البرازيلي.

وعندما غاب موزيس عن صفوف المنتخب النيجيري في كأس القارات 2013، خرج الفريق صفر اليدين من الدور الأول للبطولة. لكنه يمتلك الفرصة الذهبية الآن ليقود الفريق في المونديال، ويحقق حلمه العالمي بهز شباك المنافسين، وقيادة الفريق إلى المنافسة بقوة على الوصول للأدوار النهائية.

(برلين - د ب أ)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا