• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

إخفاء المشاعر مشكلة الذكور!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 14 أكتوبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

تميل غالبية الرجال إلى إخفاء مشاعرهم أكثر من النساء، سواء أكان ذلك بسبب الخوف من النظر إليهم كضعفاء، أو عدم قدرتهم على التعبير عن أحاسيسهم.

وعندما يتعلق الأمر بالصحة العقلية، فإنه كبت الأفكار والأحاسيس يمكن أن يجعل الأمور أكثر سوءاً. ويقول ستيفن باكلي، من مركز «Mind» الخيري البريطاني للصحة العقلية، وفق تقرير نشره، موقع «mirror»، «المرأة تتحدث صراحة عن مشاعرها، وتلجأ إلى الأصدقاء والعائلة للحصول على الدعم، بينما يجد الرجال طرقاً أخرى للاسترخاء، مثل مشاهدة التلفزيون أو اللجوء إلى المخدرات». وأضاف أن الفكرة القائلة، إن «الرجل الحقيقي لا يبكي» تؤدي إلى عدم تجنب الرجال طلب المساعدة عندما يمرون بأوقات صعبة.

ووجدت نتائج أبحاث المركز أن ما يقرب من ثلث الرجال يشعرون بالحرج من طلب المساعدة، كما أن أقل من ربعهم يلجأون الى طبيب متخصص إذا شعروا بأنهم ليسوا على ما يرام لأكثر من أسبوعين، بالمقارنة مع ثلث النساء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا