• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

اتهام زوجين بالقسوة بسبب.. وزن ابنهما

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 يونيو 2014

الاتحاد نت-مصطفى أوفى

أوقفت الشرطة البريطانية، زوجين ووجهت لهما تهمة القسوة اتجاه طفل بعد أن بلغ وزن ابنهما 95 كجم.

وأوردت صحيفة "ميرور" إن الأب والأم، الذين لم يفصح عن اسميهما، تم استجوابهما من قبل الشرطة بعد أن أثار الأطباء، الذين يعالجون الطفل (11 عاما) في المستشفى، مخاوف.

وأوقف الزوج لمدة 50 دقيقة في زنزانة قبل أن يتم استجوابه من قبل الشرطة.

واعترفت الأم (44 عاما) أن وزن ابنها لم يكن شيئا جيدا لكنها أضافت أنها وزوجها سمينان أيضا.

وقد أطلق سراح الزوجين بكفالة في انتظار مزيد من التحقيقات. وقالت الأم إن فكرة أن ابنها قد يبعد عنها تخيفها أكثر من مجرد التحقيق معها، مضيفة "أنا سمينة وكل عائلة زوجي سمينين. إنه أمر وراثي. يمكن للشخص أن يكون سمينا وراثيا".

بلغ مؤشر كتلة الجسم لدى الطفل 41‪,‬9 ما يعني أنه يصنف ضمن زيادة الوزن المفرطة. إلا أن الأم أكدت أن العائلة حاولت الاحتفاظ على لياقته.

وتدخلت الشرطة في مقاطعة نورفولك بعد أن اتصل بها أطباء في مستشفى الملكة أليزابيث في كينجس لين للإبلاغ عن حالة السمنة المفرطة التي يعاني منها الطفل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا