• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

موسكو تدفع بحاملة الطائرات الوحيدة إلى السواحل السورية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 أكتوبر 2016

موسكو (وكالات)

أعلنت سلطات البحرية الروسية أمس، أن حاملة الطائرات الروسية الوحيدة «الآميرال كوزنيتسوف» ستبحر في أكتوبر الحالي، باتجاه سواحل سوريا، مع كامل حمولتها من الطائرات والأسلحة، لتتوجه بعد إنجاز مهمتها هناك، إلى السواحل المصرية. ورجحت وزارة الدفاع الروسية أن تشارك السفينة والطائرات على متنها في عمليات محاربة الإرهاب خلال تواجدها في المتوسط قبالة السواحل السورية. كما كشفت صحيفة «إزفيستيا» الروسية أن موسكو تبحث مع القاهرة إمكانية مشاركة الآميرال كوزنيتسوف في مناورات مشتركة في المتوسط، بشأن مكافحة الإرهاب.

وتتألف تشكيلة كوزنيتسوف من طائرات سوخوي-33 وسوخوي-25، ومروحيات كا-27 وكا-29. كما يجري على متن السفينة تدريب أطقم جوية جديدة تستخدم مقاتلات ميج-29 كا، ومروحيات كا-52 كا. وذكرت «إزفيستيا» أن السفينة ستتوجه إلى مصر ليس بكامل حمولتها من الطائرات، ما يشي بإمكانية بقاء جزء منها في سوريا.

في الأثناء، صادق مجلس الشيوخ (الاتحاد) الروسي أمس، على الاتفاقية الموقعة بين موسكو ودمشق حول نشر مجموعة من القوات الجوية الروسية على الأراضي السورية إلى أجل غير مسمى.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا