• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

المسلسل اجتماعي تجسّد بطلاته الصراع بين الخير والشرّ

المخرج ناجي طعمي: «خواتم» عمل يرتقي بالمشاهد العربي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 18 يناير 2014

رنا سرحان

يروي «خواتم» المسلسل السوري الذي أعلن عن انتهاء تصويره وبدء مراحله في المونتاج ويعرض قريباً على الشاشة، قصة رجل أعمال ينشئ مع شريكته جمعية للنساء المعنّفات، لكن الشريكين يستغلان الفتيات اللواتي قاما بانتشالهن من التشرد وإعادة تأهيلهن، وتعليمهن، ليعملن لصالحهما لاحقاً. استغلال الفقراء من قبل مؤسسات أو جمعيات أو أشخاص هو لبّ المعالجة الدرامية التي يعرضها المسلسل السوري الجديد «خواتم» والذي كان من المؤمل أن يُعرض المسلسل في موسم رمضان 2014، قبل أن تعلن إحدى القنوات عن عرضها الحصري للمسلسل الاجتماعي خلال الشهر الحالي.

«خواتم» مسلسل اجتماعي معاصر عن نص للكاتبة ناديا الأحمر للمخرج ناجي طعمي، ويشارك فيه نخبة من نجوم الدراما السورية منهم جيني أسبر، كاريس بشار، كندا حنا، لينا دياب، يزن السيد، تولين البكري، نادين تحسين بك، لينا حوارنة، شذى دوغان، مرح جبر، عبير شمس الدين، وميرنا شلفون ومديحة كنيفاتي بالإضافة إلى عدد من الوجوه الشابة، كما انضم عبدالمنعم عمايري وميلاد يوسف إلى قائمة أبطاله، ومعتصم النهار وشادي مقرش وغيرهم.

قصة العمل

وفي حديث لـ«الاتحاد» يقول المخرج ناجي طعمي: يتناول هذا المسلسل استغلال الأغنياء للفقراء ومحاولات بعضهم القيام بخدمات إنسانيّة فيما هي ترمي في الواقع إلى أهداف سلبية، كما يتطرّق إلى أنشطة عدد من الجمعيات الخيرية التي تتكفل برعاية الأيتام ثم تطلقهم في وظائف مهمّة حين يكبرون فيصبحون تابعين لهذه الجمعية التي تأمرهم بأفعال مشينة.

ويتابع طعمي: العمل اجتماعي بحت، وهو يجسّد ذلك الصراع بين الخير والشر، وهو لا يعالج قضايا مستهلكة، بل يتناول محاور جديدة ومشاكل من نوع آخر تتطرق الدراما إلى معالجتها، وسنترك بقية الكلام إلى ساعة العرض التي ستكون في 26 من الشهر الحالي على إحدى قنوات أوربت.

ويختم طعمي عما يقدمه العمل من جديد: نحاول أن نرتقي بالمشاهد العربي بعد أن حاولت بعض الأعمال الانحدار قليلاً، وربما المميّز في «خواتم» هي الفكرة والحدوتة أي قصة النص وتطبيقها على أرض الواقع من خلال الاعتماد الأكبر في العمل على الجانب الأنثوي، حيث إن غالبية الأبطال في العمل هنّ من اللطيف. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا