• الاثنين 03 ذي القعدة 1439هـ - 16 يوليو 2018م

يرفض المقارنة بـ «منتخب 94»

تيتي: السامبا 2018 «منتخب عدواني»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 يوليو 2018

أنور إبراهيم (القاهرة)

تجاوز منتخب البرازيل اختباراً صعباً أمام المكسيك، في الدور ثمن النهائي لمنافسات كأس العالم، وحقق فوزاً ضمن له العبور إلى ربع النهائي للمرة السابعة على التوالي، ليلاقي بلجيكا التي قهرت المنتخب الياباني، وقلبت تخلفها أمامه بهدفين، إلى فوز قاتل في الثواني الأخيرة من المباراة.

وتفادت البرازيل حاملة الرقم القياسي في عدد الألقاب «5»، مصير ثلاثة أبطال للعالم خرجوا بشكل مبكر من المنافسات، هم ألمانيا البطلة أربع مرات آخرها 2014، والأرجنتين بطلة 1978 و1986، وإسبانيا بطلة 2010 التي كانت آخر الأبطال الخارجين بخسارتها أمام روسيا الأحد بركلات الترجيح 3-4 بعد التعادل 1-1.

ولم تكن المكسيك منافساً سهلاً لـ «السيليساو»، علماً أنها دقت المسمار الأول في نعش خروج المنتخب الألماني، بفوزها المفاجئ عليه بهدف، في الجولة الأولى للمجموعة السادسة.

وثبتت البرازيل تصاعد أدائها منذ بداية المونديال بعد تعادلها في الجولة الأولى للمجموعة الخامسة أمام سويسرا 1-1، وفوزها الصعب على كوستاريكا 2-صفر، وعلى صربيا بالنتيجة نفسها في الجولة الأخيرة.

وأكد تيتي المدير الفني لمنتخب البرازيل، أن قوة منتخب «السيليساو» تكمن في فاعليته والتوازن بين خطوطه الثلاثة، وقدرة اللاعبين على التألق وصنع الفارق هجوماً ودفاعاً، في تناغم وانسجام لا تخطئه عين. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا