• الجمعة 30 محرم 1439هـ - 20 أكتوبر 2017م

سلطان بن محمد بن سلطان يكرم الطلبة المتميزين بجامعة الشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 06 يونيو 2014

كرم سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة ظهر أمس الطلبة المتميزين من خريجي الدفعة الـ14 بجامعة الشارقة البالغ عددهم 196 طالبا من طلبة برامج البكالوريوس والماجستير في التخصصات المختلفة. واستهل الحفل بكلمة للدكتور محمود درابسة عميد شؤون الطلبة بجامعة الشارقة رحب فيها بسمو ولي عهد الشارقة والحضور وقدم باسم جامعة الشارقة الشكر والامتنان لسموه على راعيته وتشريفه للحفل. وأضاف أن احتفال جامعة الشارقة بتكريم هذه الكوكبة من الطلاب المتميزين من خريجيها الذي يقام سنويا على أعلى مستويات التكريم تعبيرا عن الرسالة التي ينبغي على هؤلاء الطلبة الأعزاء أن يحملوها وهي الإخلاص والتفاني في العمل والإبداع والإنجاز في كل الميادين والاعتزاز بالوطن والقيادة، فما كان لهم أن يصلوا إلى هذه اللحظة لولا جهود وطنهم وقيادة بلدهم في السهر والعمل الدؤوب على تكوينهم وتقديم أرقى مستويات المعرفة والعلوم لهم. وتضمن الحفل كلمة للطلبة الخريجين ألقاها الخريج مهيمن إسماعيل العيساوي أكد فيها أن جامعة الشارقة باتت تتبوأ مكانة مرموقة بين جامعات العالم، مشيرا إلى أنها منارة من منارات العلم ورافد من روافد الحكمة والفهم وذلك نتيجة الدعم الذي توليه الجامعة واهتمامها بتطوير مدارك وفكر طلبتها. وأضاف أن الذكريات التي يحملها عن مرحلة دراسته الجامعية تعد الأجمل والأيام التي قضاها في فصول الدراسة لن تنسى من ذاكرته، مقدما شكره وامتنانه لكل من سانده للوصول إلى هذه المرحلة من التميز. بعد ذلك تفضل سمو ولي عهد الشارقة يرافقه الدكتور حميد مجول النعيمي مدير الجامعة بالوكالة والدكتور محمود درابسة بتكريم الطلبة المتميزين. وحضر الحفل طارق سلطان بن خادم رئيس دائرة الموارد البشرية عضو مجلس أمناء جامعة الشارقة وسعادة محمد عبد الله الرئيس التنفيذي لمصرف الشارقة الإسلامي عضو مجلس أمناء جامعة الشارقة ونواب مدير جامعة الشارقة وأعضاء الهيئتين الإدارية والتدريسية وأولياء أمور الطلبة المتميزين.

إلى ذلك، اعتمد مجلس أكاديمية العلوم الشرطية بالشارقة، برئاسة سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة أعداد طلبة الدفعة الجديدة من المواطنين، والموفدين من الإمارات الأخرى والدول الشقيقة والصديقة، كما وافق على زيادة المقاعد المخصصة لأكاديمية سعد العبدالله للعلوم الأمنية بدولة الكويت إلى عشرة مقاعد.

وعقد المجلس اجتماعاً أمس، بمقر الأكاديمية بالمدينة الجامعية بالشارقة، اعتمد خلاله أعضاء اللجنة العليا المشرفة على اختيار طلبة الدفعة الثامنة عشرة، وآليات اختبارات القبول والتسجيل للمتقدمين للدراسة ضمن الدفعة الجديدة.

ووافق المجلس على التقويم السنوي للأكاديمية للموسم الدراسي 2014/2015م، كما اعتمد نتائج ودرجات الطلبة الضباط الدارسين ضمن جميع الدفعات للفصل الدراسي الثاني من العام 2013/2014م. ووافق على تحديد تاريخ السابع من سبتمبر المقبل موعداً لإطلاق الدارسة ببرنامج الماجستير.

واطلع المجلس على مشروع إعادة إصدار قانون إنشاء الأكاديمية رقم (4) لسنة 2000، واللوائح والقوانين المطلوب تعديلها في هذا الإطار، واعتمد المجلس خلال الاجتماع أيضاً، تسكين الوظائف على الهيكل التنظيمي الجديد المعتمد من قبل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد حاكم الشارقة والتكلفة المالية له.

حضر الاجتماع، العميد عبد الله مبارك الدخان والعقيد الدكتور سالم جروان النقبي مدير عام الأكاديمية وسالم عبيد الحصان الشامسي وسلطان علي بن بطي المهيري وسلطان محمد عبيد الهاجري والرائد محمد بطي بن عبيد مقرر المجلس. (الشارقة – الاتحاد، وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا