• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

للحفاظ على التراث الأدبي والفكري من التلف والضياع

«مكتبات الشارقة» تضيف 733 كتاباً نادراً إلى مستودعها الرقمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 أكتوبر 2016

الشارقة (الاتحاد)

أضافت مكتبات الشارقة، التابعة لهيئة الشارقة للكتاب، 733 كتاباً نادراً، تحمل قيمة تاريخية كبيرة، إلى مستودعها الرقمي، الأول من نوعه في دولة الإمارات العربية المتحدة، في إنجاز جديد يهدف إلى المحافظة على التراث الأدبي والفكري العربي للأجيال القادمة، وإتاحة المجال أمام أعضاء المكتبة للاطلاع على نفائس الكتب من مختلف أماكن وجودهم وعلى مدار الساعة.

وتتميز هذه الكتب، التي باتت متوافرة الآن بشكل إلكتروني، بكونها طبعات أصلية، ومعظمها نادرٌ، لا يوجد منه سوى نسخة واحدة أو نسخ محدودة جداً، وبعضها من طبعات خاصة فاخرة، ويرجع أغلبها إلى ما قبل عام 1960، وتتناول موضوعات متنوعة، في التاريخ، والجغرافية، واللغة، والفن، والأدب، والتراث، وستحظى باهتمام الباحثين والمهتمين وعشاق المعرفة داخل دولة الإمارات وخارجها.

وقالت سارة المرزوقي، مديرة مكتبة الشارقة العامة: «يمثل المستودع الرقمي لمكتبات الشارقة وسيلة عصرية للحفاظ على الأصول الفكرية التي تنتمي إلى وسائط متنوعة لتبقى مصدراً للمعرفة للأجيال القادمة، مع بقائها متاحةً لجمهور المكتبة الحالي عبر الإنترنت، دون المساس بحقوق الملكية الفكرية وحقوق النشر لأصحاب هذه الأعمال، ويسعدنا الانتهاء من حفظ الكتب الـ733 النادرة لتكون كنزاً تراثياً يطلع عليه الباحثون والقراء في كل مكان».

ورغم مضي أقل من عام على إطلاق المستودع الرقمي، فقد تمكنت مكتبات الشارقة أيضاً من حفظ وإتاحة أكثر من 685 مادة مسموعة ومرئية عبر «الإنترنت»، إضافة إلى حفظ وإتاحة 8 مخطوطات، وهو ما يسهم في حماية هذه المقتنيات من التلف أو الضياع، ويتيح تصفحها والبحث فيها بسهولة وسرعة.

ويهدف المستودع الرقمي لمكتبات الشارقة، الذي أطلق عام 2015، إلى الحفاظ على الممتلكات الفكرية للمكتبات وإتاحتها للجمهور، مع مراعاة حقوق النشر، ويتضمن مجموعة من الخصائص الفريدة، ومنها النسخ المتطابق للأقراص المدمجة، وبث المحتوى المسموع والمرئي، والتقليب الرقمي لصفحات للكتب النادرة. ويمثل المستودع الجيل الجديد من المكتبات الرقمية، وهو الأول من نوعه في الوطن العربي من حيث خصائصه ومميزاته.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا