• الاثنين 30 جمادى الأولى 1438هـ - 27 فبراير 2017م
  05:25    تنظيم داعش الإرهابي يعلن مسؤوليته عن الهجوم الانتحاري في الجزائر     

معرض للشباب يتحدى مفهوم الفن العالمي الثلاثاء المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 أكتوبر 2016

إيمان محمد (أبوظبي)

تقيم جامعة نيويورك أبوظبي معرضاً للفنانين الإماراتين الشباب لاسكشاف أسلوبهم الخاص في التعبير عن التمازج الحضاري مع الفنون اليابانية، إلى جانب أعمال تكليف حصري لأربعة فنانين اشتهروا بأعمال تعبر عن تعدد الثقافات.

ويفتتح المعرض الذي يحمل عنوان «الشرق - الشرق» يوم الثلاثاء القادم 18 أكتوبر، ويسلط الضوء على التناغم بين الثقافتين الإماراتية واليابانية، في الوقت الذي يتحرك فيه كلا المجتمعين التقليديين إلى مرحلة ما بعد الحداثة، ويسعى كلاهما للمحافظة على التوازن بين التراثي والمستقبلي.

ويشارك في المعرض الفنانان خالد المزينة، والعنود العبيدلي الحاصلان على منحة سلامة بنت حمدان للفنانين الناشئين، إلى جانب أعمال الفنانين آمنة المعمري، وأحمد العنزي.

ويعتبر المنظمون للمعرض تحدياً لفكرة «الفن العالمي» على مستوى الفنانين والقيمين والفنيين والمشاهدين على حد سواء، في وقت تتزايد حدة العولمة حولنا. وتعتبر صوفي مايوكو آرني، القيم الفني للمعرض، أن مد جسر بين الإمارات واليابان يبدو خطوة جريئة كما توضح بقولها «أردت كسر مصطلح «شرق-غرب» المبالغ في استخدامه بقلبه رأساً على عقب؛ لماذا ننظر دائماً إلى الغرب، في الوقت الذي يمكن أن نتجه إلى الشرق؟ أتمنى أن يكون المعرض تجربة لنموذج جديد من الممارسة الفنية العالمية المعاصرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا