• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«البلانكتون».. غذاء للحيتان وحياة للإنسان

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 23 مايو 2015

واشنطن (رويترز)

كشف العلماء أمس الأول الخميس النقاب عن أشمل تحليل حتى الآن للهائمات العالقة في مياه المحيط «البلانكتون» التي تستخدم كغذاء للمخلوقات البحرية، كالحوت الأزرق مثلا، والتي ينطلق منها أيضا نصف غاز الأوكسجين الذي يتنفسه الإنسان.

والبلانكتون هي مجموعة الكائنات الحية الصغيرة أو المجهرية من الأحياء الحيوانية والنباتية والطحالب ويرقات الأسماك والبكتريا والفيروسات التي تعيش طافية على سطح الماء.

وقضى الباحثون ثلاثة أعوام ونصف العام، على ظهر سفن شراعية من نوع تارا وأخذوا 35 ألف عينة من البلانكتون من 210 مواقع في شتى أرجاء العالم لرصد كيفية تفاعلها مع بعضها بعضا.

وقال كريس باولر وهو مدير أبحاث بالمركز الوطني الفرنسي للأبحاث العلمية وأحد المشاركين في الدراسة «البلانكتون شيء أكبر من مجرد كونه غذاء للحيتان، فهذه الكائنات توفر نصف غاز الأوكسجين المنبعث سنوياً من خلال عملية التمثيل الضوئي».

وقد رصد العلماء التسلسل الجيني للحمض النووي لهذه الكائنات، ووضعوا أيديهم على 40 مليون جين للبلانكتون، معظمها لم يكن معروفاً من قبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا