• الاثنين 03 ذي القعدة 1439هـ - 16 يوليو 2018م

فلسطينيون: اقتطاع إسرائيل رواتب أهالي الأسرى "قرصنة وسرقة"

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 يوليو 2018

رام الله - أ ف ب

اعلن صائب عريقات أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية اليوم الثلاثاء ان قرار اسرائيل اقتطاع مبالغ موازية للمخصصات التي تحصل عليها أسر المعتقلين في سجونها من أموال الضريبة الفلسطينية هو "بغاية الخطورة" ووصفه بانه "قرصنة وسرقة".

وقال عريقات في تصريحات : "ان هذا القرار بغاية الخطوره يصل إلى درجة إلغاء السلطة الفلسطينية. وهو قرصنة وسرقة".

وأقر الكنيست الاسرائيلي مساء الاثنين قانونا يسمح للحكومة بأن تقتطع من الرسوم الجمركية التي تجبيها لحساب السلطة الفلسطينية مبالغ توازي المخصصات التي تُصرف لعائلات المعتقلين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية.

واضاف عريقات أن "إسرائيل تسرق أراضي وأموال الشعب الفلسطيني (...) قرارها بناء وحدات استيطانية جديدة هو سرقة لأرض الشعب الفلسطيني"، مؤكدا أن كل ذلك هو نتيجة "قرارات الرئيس دونالد ترامب التي تشجع إسرائيل".

واكد عريقات على ان "القيادة الفلسطينية برئاسة الرئيس محمود عباس لديها قرارات من المجلس الوطني الفلسطيني بتحديد العلاقة مع دولة الاحتلال الإسرائيلي سياسيا وأمنيا واقتصاديا (...) آن الأوان لتتحمل دولة الاحتلال مسؤولياتها كاملة كسلطة احتلال في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس الشرقية".