• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الأهلي يواجه الريان في الآسيوية غداً

الشباب يعتذر عن عربية السلة واعتماد مدرب منتخبنا اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 13 أكتوبر 2016

علي معالي(دبي)

أكد اللواء «م» إسماعيل القرقاوي رئيس الاتحادين الإماراتي والعربي استضافة مصر للبطولة العربية للمنتخبات المقررة من 29 ديسمبر حتى 7 يناير المقبلين ،وتقديم موعد البطولة العربية للأندية المقررة في تونس لتقام من 10 حتى 20 نوفمبر المقبل، بدلا من 17 حتى 27 من الشهر نفسه، وذلك لتعارض الموعد القديم مع بطولة الأندية الأفريقية. وقد اعتذر عن عدم المشاركة في النسخة العربية الجديدة للأندية كل من الشارقة والشباب، ومن المنتظر أن يناقش مجلس إدارة اتحاد السلة في اجتماع اليوم برئاسة القرقاوي في مقر الاتحاد اختيار النادي الإماراتي الثالث البديل ليتواجد في البطولة العربية.

كما يشهد اجتماع اليوم مناقشة العديد من الأمور الخاصة بخريطة الطريق للعبة خلال الفترة المقبلة، أبرزها اعتماد اسم المدرب الجديد للمنتخب الوطني الأول بعد انتهاء التعاقد مع الصربي زوران بنهاية عقده . ومن المنتظر أن يتم الإعلان عن تولي المدرب المواطن المخضرم عبد الحميد إبراهيم مهمة التدريب، كما سيتم الاستقرار النهائي على تحضيرات الموسم الجديد بالنسبة للحكام والجدول الزمني الخاص بالبطولات الخارجية والمنتخبات.

من جهة أخرى، يحصل فريق الأهلي على راحة اليوم في بطولة الأندية الآسيوية في الصين، ويلعب غداً أمام الريان القطري ثالث المجموعة الأولى، وكان الأهلي قد حل وصيفاً في المجموعة الثانية، وقدم مستوى متميزاً للغاية في النسخة 25 والتي تشارك فيها أفضل 10 فرق في القارة الصفراء، ووصل إلى الدور ربع النهائي عن المجموعة الثانية خلف بطل الصين، وعلى الرغم من المعاناة الكبيرة للفرسان في غياب المحترف السنغالي شيخ سامب، بعد إصابته في الرباط الصليبي، فإن مجموعة اللاعبين المواطنين بقيادة قيس عمر وسعيد مبارك ومحمد مبارك وخليفة خليل، مع وجود المحترف الأميركي سام يونج نجحوا في تشرف السلة الإماراتية حتى الآن بما قدموه من مستوى غير متوقع بالفوز على بطل كازاخستان وماليزيا والعراق والخسارة من بطل الصين بعد خروج شيخ سامب مصاباً. وكانت مباريات أمس قد أسفرت عن فوز باويان التايلاندي على أون جي سي الهندي101 مقابل 71 في المجموعة الأولى، والشرطة العراقي على بيرسي أتيراو في المجموعة الثانية 81 مقابل 67 في المجموعة الثانية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا