• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«مصدر» تستعرض مشاريعها ومبادراتها في القطاع

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 23 مايو 2015

نيويورك (وام)-

نيويورك (وام)- استعرضت «مصدر» خلال مشاركتها في المنتدى السنوي الثاني الذي ترعاه الأمم المتحدة تحت عنوان «طاقة مستدامة للجميع»، مبادرتها في مجال تعزيز دور النساء في مجالات الطاقة المستدامة والبيئة والطاقة المتجددة التي أطلقتها في يناير الماضي بحضور 30 ألف شخصية ضمن أسبوع الطاقة المستدامة في أبوظبي.

وتتيح المبادرة تسليط الضوء على النساء القياديات عبر إشراكهن في الفعاليات العالمية التي تعنى بمجال تكنولوجيا الطاقة النظيفة والابداع فضلا عن تشجيع استقطاب المزيد من النساء لهذه المجالات.

كما أعلنت «مصدر» خلال المنتدى عن الفائزين الجدد بجائزة زايد لطاقة المستقبل وهي إحدى الجوائز الرائدة في مجال الطاقة النظيفة والمستدامة التي تصل قيمتها لأربعة ملايين دولار سنويا.

وألقيت في المناسبة كلمات لممثلي شركات رائدة في مجال نشر الطاقة مثل/ Light Liter of/ و/M-KOPA/ فضلا عن أخرى لطلاب من كلية ملبورن للفتيات/استراليا/ وأكاديمية زايد للطاقة في مالاوي وأكاديمية برونكس للتصميم والاعمار في الولايات المتحدة.

وقالت الدكتورة نوال الحوسني مديرة إدارة الاستدامة بشركة «مصدر» وجائزة زايد للطاقة المستقبلية إن الجائزة احتفت بمجموعة من الشخصيات المبدعة والقيادية في مجال وضع الحلول البيئية على مستوى العالم.. وقد أضفنا فئة المدارس الثانوية الدولية كجزء من التزامنا بمبادرة الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون.. وفي عامها الرابع فإن هذه الفئة توفر تمويلا مهما للمدارس في مختلف انحاء العالم بهدف الإسراع في تبني الطاقة النظيفة من خلال التعليم.

وتهدف مبادرات الأمم المتحدة للطاقة المستدامة مع حلول عام 2030 إلى توفير الطاقة بنسبة 100% وتزويدها لنحو 1,3 مليار شخص ممن لا يملكونها فضلا عن مضاعفة انتاج الطاقة المتجددة وكفاءتها، وتعد الإمارات واحدة من الدول الرائدة في تبني هذه الأهداف.

وفي إطار المنتدى أيضا بحثت دولة الإمارات مع مجموعة من المانحين والمستثمرين التجاريين والشركات الخاصة أساليب التمويل المتعلقة بتمكين الحصول على الطاقة ونشر الطاقة المتجددة في الدول الجزرية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا