• الأحد 30 صفر 1439هـ - 19 نوفمبر 2017م

«توام» يشهد ولادة توأم بفارق 42 يوماً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 يناير 2017

العين (الاتحاد)

شهد مستشفى توام، إحدى منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة»، للمرة الأولى في تاريخه، ولادة توأم بفارق 42 يوماً.

وتعود تفاصيل قصة ولادة التوأم «ذياب وبطي الريسي» عندما شعرت والدتهما بآلام المخاض قبل موعد ولادتها الأصلي بثلاثة أشهر، فقام الفريق الطبي المختص بالمستشفى برئاسة الدكتورة سنها بربها؛ اختصاصية طب الأجنة، وبمتابعة الدكتورة هناء شريف خيون، اختصاصية الأمراض النسائية والتوليد، بتشخيص هذه الحالة النادرة.

وأظهرت نتائج الفحوص أن الجنين الأول فقد مشيمته، بينما كان وضع الثاني لا يزال طبيعياً، وعليه قرر الفريق الطبي بعد موافقة أسرة التوأم البدء بخطة علاجية لمساعدة المريضة على إنجاب الجنين الأول والإبقاء على الجنين الثاني حتى يحين موعد ولادته عند اكتمال نموه.

وتمت بالفعل ولادة الطفل الأول «ذياب» فجر يوم 22 أغسطس الماضي، وتم وضعه في حاضنة الأطفال، لحين التأكد من سلامته، فيما خرج توأمه «بطي» إلى الدنيا بعد «ذياب» بـ 42 يوماً مكتمل النمو، وقد بلغ وزنه 3,5 كيلوجرام بعد مرور 3 أشهر من تاريخ الولادة ويتمتع الآن بصحة جيدة.

وأكد الدكتور سعد الأسود، استشاري ورئيس قسم أمراض النساء والولادة بمستشفى توام، التزامه تقديم أفضل سبل الرعاية للمرضى، مشيراً إلى أن نجاح الفريق الطبي في توليد هذه الحالة النادرة بنجاح يعكس إصرار المستشفى على المضي قدماً لتحقيق هذه الغاية، معتبراً قسم أمراض النساء والولادة في مستشفى توام أحد أكبر أقسام طب أمراض النساء والولادة في الدولة الذي يُقدم رعاية طبية تشمل طيفاً واسعاً من التخصصات الرئيسة والدقيقة للمرضى الداخليين والخارجيين على حد سـواء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا