• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

طفل يصمد وحيدا 3 أيام من فيضان قتل أمه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 22 مايو 2015

أ ف ب

صمد طفل، في الشهر الحادي عشر من عمره، ثلاثة أيام وحيدا بعد الفيضان المدمر الذي أودى بحياة أكثر من ستين شخصا في كولومبيا.

وعثر على الطفل، ويدعى خوسيت دياز، بين الوحول وأغصان الأشجار في سالغار القرية الواقعة شمال غرب كولومبيا والتي دمرها فيضان وانزلاق للتربة أودى بحياة أكثر من ستين شخصا، الاثنين.

وقالت ناتاليا رينكون ابنة عم الطفل، الذي بات يتميا بسبب الحادث "إنها معجزة، لقد فقدنا 15 قريبا لنا، ومن بينهم هذا الطفل الذي نجا بأعجوبة".

وقد لقيت والدته مصرعها في الكارثة، أما والده فقد توفي بعد وقت قصير على ولادته.

والطفل من قرية مجاورة في جبال الانديس، كان برفقة والدته في زيارة عائلية حين طاف النهر ليل الأحد الاثنين وأتى على كل ما في جواره.

وقالت ناتاليا "لقد ألقته مياه النهر على الضفة، وهناك رآه أحد السكان حين كان يحاول الخروج من الوحل".

... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا