• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

بهدف حمايته والكشف عنه والحفاظ عليه وإدارته والترويج له

خليفة بن زايد يصدر قانوناً بشأن التراث الثقافي لإمارة أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 12 أكتوبر 2016

أبوظبي- الاتحاد

أصدر صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بصفته حاكماً لإمارة أبوظبي قانوناً بشأن التراث الثقافي لإمارة أبوظبي.

ويهدف القانون إلى حماية التراث الثقافي للإمارة والكشف عنه والحفاظ عليه وإدارته والترويج له، وقد نص على سريان أحكامه على التراث الثقافي للإمارة، إضافة إلى التراث الثقافي المادي الأجنبي داخل الإمارة.

كما نص على اعتبار التراث الثقافي المادي ملكاً عاماً للإمارة، إلا إذا أثبت حائز هذا التراث ملكيته له وفي جميع الأحوال اعتبر القانون التراث المغمور بالمياه ملكاً عاماً للإمارة.

ونظم القانون اختصاصات هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة ونطاق رقابتها على التراث الثقافي بالإمارة، بما في ذلك تعميق الوعي الوطني بأهمية التراث الثقافي والترويج له، من خلال تعزيز الهوية الثقافية للإمارة، والمحافظة على العادات والتقاليد التي يتميز المجتمع بها، بالإضافة إلى اتخاذ كافة التدابير اللازمة لصون وحماية التراث الثقافي في الإمارة، ومنح تراخيص إنشاء المتاحف بالإمارة والرقابة عليها.

وتناول القانون أحكام ملكية وحيازة التراث الثقافي المادي بالإمارة، وإجراءات التنازل عنه أو تصديره أو إعارته أو إخراجه مؤقتاً من الإمارة، كما نص على الإجراءات التي يجب اتباعها في حال اكتشاف آثار بالمصادفة والجهات الواجب إبلاغها خلال المدد المحددة في القانون، كما شمل الحالات التي يتم فيها التحفظ على التراث الثقافي المادي المنقول وضبطه، والإجراءات المتبعة في حال ضياع التراث الثقافي المادي المنقول أو سرقته.

واستحدث القانون سجلين تنشئهما الهيئة أحدهما يسمى سجل التراث المادي لإمارة أبوظبي وتقيد فيه كل بيانات ومعلومات عناصر التراث المادي، والآخر سجل التراث المعنوي لإمارة أبوظبي ويقيد فيه بيانات ومعلومات عناصر التراث المعنوي كافة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا