• الاثنين 23 جمادى الأولى 1438هـ - 20 فبراير 2017م

مراهقون يقتلون طفلا بطريقة بشعة لمجرد اللعب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 22 مايو 2015

أ ف ب

أدان قاض في شمال المكسيك، خمسة أطفال بتهمة القتل بعد تعذيب ولد في السادسة من العمر وقتله بطريقة شنيعة خلال "لعبة خطف".

وحضر الأطفال الخمسة، وهم مراهقان في الخامسة عشرة وفتاتان في الثالثة عشرة وصبي في الحادية عشرة، المحاكمة التي عقدت في ولاية شيواوا بعد أسبوع من مقتل كريستوفر رايموند ماركيز.

وقد عثر على جثته المدفونة في ضواحي عاصمة الولاية في الرابع عشر من مايو الجاري. وكشف المدعي العام أنه تم تكبيل يديه وخنقه ورجمه بالحجارة وطعنه بالسكين.

وأمر القاضي أن يوضع المراهقان الأكبر سنا في سجن القاصرين في الولاية، في حين وضع الآخرون في رعاية الخدمات الحكومية المعنية بالأطفال.

وقد أثارت هذه الحادثة جدلا حول تأثير أعمال العنف الناجمة عن الاتجار بالمخدرات على الأطفال في المكسيك.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا