• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

فاندرلي الغائب الحاضر قبل المواجهة

سهيل: «المنظومة الجماعية» مفتاح تفوق النصر في «الديربي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 12 أكتوبر 2016

مراد المصري (دبي)

أكد د. حسن سهيل، عضو مجلس إدارة شركة الكرة بالنصر، مساعد المشرف على الفريق الأول، أن «العميد» يعتمد على منظومة الأداء الجماعي للفريق لتعويض الغيابات مع ترقبه لمواجهة الوصل بعد غد، في قمة مباريات الجولة الثالثة لدوري الخليج العربي.

وأوضح سهيل، أن غياب فاندرلي يعتبر الأبرز بالطبع في ضوء عدم وضوح الرؤية حول القرار النهائي، لكن النصر اتخذ الاحتياطات اللازمة للأمر من خلال فتح قنوات التواصل لضم لاعب آسيوي ستتضح الرؤية حوله في ضوء المستجدات، حيث لا يريد النصر استباق الأحداث قبل صدور القرار النهائي من الاتحاد الآسيوي الذي يوضح كل المعطيات في ما يتعلق بمصير اللاعب.

وقال: في المجمل العام الفريق جاهز فنياً ومعنوياً للمواجهة التي تتخذ طابعاً تاريخياً، والجميع يدرك أن فريقنا يلعب بنظام معين لا يختلف مهما اختفت الأسماء، وهذا كان واضحاً في المباريات السابقة، ونأمل أن نواصل المضي قدماً على نفس الطريقة ونحقق النتيجة في المواجهة المقبلة أمام الوصل ذات الأهمية على صعيد مشوار الدوري، ومن ناحية جماهيرية بسبب عراقة «الديربي»، والمتعة والإثارة التي يشهدها سنوياً، نظراً إلى مكانة الفريقين والمنافسة الصحية بينهما على مدار عقود طويلة.

وكشف سهيل، أن كيمبو إيكوكو يخضع لعلاج مكثف من أجل التعافي من الإصابة التي ألـمّت به قبل لقاء بني ياس في كأس الخليج العربي، وقال: الإصابة التي تعرض لها إيكوكو ليست بليغة، وهو ما جعله يخضع لجلسات علاج بإشراف الجهاز الفني هنا، حيث لا تستدعي إصابته الجراحة مثلاً أو الحاجة للسفر خارج الدولة، وسط مؤشرات إلى قدرته على اللحاق بالمباراة المقبلة.

ومع غياب جاسم يعقوب الذي التحق بصفوف منتخبنا الوطني للشباب الذي يخوض بطولة آسيا في البحرين، فإن الفريق يترقب عودة المهاجم سالم صالح بعد نهاية مباراة منتخبنا مع السعودية، فيما شهدت التدريبات انضمام جوناثان بترويبا، بعد خوضه مباراة مع منتخب بوركينا فاسو التي انتهت بالتعادل مع جنوب أفريقيا بهدف لكل فريق، وهي المباراة التي قدم فيها اللاعب مستويات جيدة رغم إهداره ركلة جزاء في الدقائق الأولى، لكنه ساعد زملاءه لاحقاً على إدراك التعادل في الوقت بدل الضائع.

وكان فاندرلي الذي احتفل بعيد ميلاده أمس، الحاضر الغائب في أحاديث الجماهير خلال الأيام الماضية، وذلك مع وجود أحاديث غير مؤكدة حول احتمالية عودة اللاعب، وتسجيله كلاعب برازيلي مع وجود بوادر تفاؤل حول إيقافه 6 مباريات رسمية فقط أو عدم تمديد عقوبة إيقافه التي تنتهي يوم 2 نوفمبر المقبل.

وعبرت الجماهير عن أملها بصدور قرار خلال الساعات المقبلة باعتماد عقوبة اللاعب 6 مباريات فقط، ليعود اللاعب للدخول في حسابات الفريق في المواجهة المقبلة أمام الوصل، حيث إن الفريق خاض 6 مباريات رسمية على الصعيد المحلي بواقع أربع مباريات في كأس الخليج العربي و2 في دوري الخليج العربي، دون احتساب غيابه عن مواجهة الإياب أمام الجيش القطري في دوري أبطال آسيا، وفي حال تم رفع العقوبة إلى 8 مباريات، فإن ذلك يعني عودته أمام العين في الجولة الرابعة للدوري.

وفيما تبدو المؤشرات حسب السيناريو الثاني حول عدم تمديد عقوبة اللاعب البالغة إيقافه 60 يوماً بسبب عدم صحة جواز سفره الإندونيسي، فإن تلك العقوبة تنتهي يوم 2 نوفمبر المقبل، وبالتالي عودته للمشاركة مع الفريق أمام دبا الفجيرة في الجولة السادسة لدوري الخليج العربي، وذلك كما نشرت «الاتحاد» التي كشفت أن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم لم يصدر أي عقوبة إضافية على اللاعب، وبالتالي القضية أغلقت بالنسبة إلى النصر الذي لن يكون طرفاً مستقبلاً في القضية بعدما أسقط حقه في الاستئناف، وفي حال لم يتم عقد اجتماع للجنة الانضباط خلال الأيام المقبلة فإن العقوبة تنتهي تلقائياً بعد مرور 60 يوماً، بينما ستكون هناك آمال وترجيحات بصدور قرار انتهاء عقوبته بنهاية المباريات المحلية الست، وبالتالي وجوده في مواجهة الوصل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا