• الاثنين 29 ربيع الأول 1439هـ - 18 ديسمبر 2017م

غدا في وجهات نظر..أخلاق السيسي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 يونيو 2014

الاتحاد

أخلاق السيسي

يستنتج الدكتور إبراهيم البحراوي في هذا المقال، من الأحاديث التي أدلى بها الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال حملته الانتخابية، أن أحد مكونات شخصيته وأحد اهتماماته الرئيسية في الحياة العامة هو مكارم الأخلاق. كما يتضح من تلك الأحاديث اهتمامه الكبير بتصحيح صورة الإسلام التي يصيبها الفكر الديني المتطرف بالتشويه.. لذلك يتوقع الكاتب أن تتم ترجمة هذه العناصر إلى سياسات عامة، وأن يظهر أثرها في السياسات القادمة.

ويعبّر الكاتب عن انشغاله بالبحث حول الكيفية التي يمكن بها تعميم القيمة المميزة لحياة دولة الإمارات العربية المتحدة في ربوع وأقطار الوطن العربي، ألا وهي قيمة إسعاد الحكام لشعبهم وجعل السعادة الناتجة عن إشباع حاجات الإنسان المادية والمعنوية أمراً في متناول الناس. لذلك، فهو يرجح ويتمنى أن تتمحور أخلاق السيسي حول جواهر الأخلاق الدينية القادرة على إشاعة النور والسعادة في حياة الشعوب. إنها الحق والعدل والخير والرحمة للجميع، ومن الجميل أن هذه الرباعية تنبثق عنها فروع خضراء من القيم والتصرفات التي تجعل حياة الشعوب ظليلة وتدفع الناس لمحاكاة القدوة التي يقدمها الحاكم فيشيع الحق والعدل والخير والرحمة وتنتج عندئذ حالة السعادة الجماعية.

موقع الإسلام في الأزمة الأوكرانية

ويعلق محمد السماك في هذا المقال على الموقف الحالي الصعب لحلف شمال الأطلسي في أوكرانيا، قائلا إن الحلف، وبعد انتهاء الحرب الباردة وسقوط جدار برلين في عام 1989، بحث عن عامل يستند إليه للمحافظة على استمراريته بصناعة عدو ما، فكان الإسلام هو العدو المصطنع. وجاءت جريمة 11 سبتمبر لتعطي هذا الاصطناع مشروعيته. لكن بعد الحرب الروسية على جورجيا عام 2008، وقبلها جنوب أوسيتيا وأبخازيا، وبعدها الأزمة الحالية الأوكرانية، وفصل القرم وضمها إلى روسيا.. اكتشف الحلف أن العدو الإسلامي الذي اخترعه كان عدواً وهمياً، بل اكتشف خطأه التاريخي باختراع العدو الإسلامي. فالحلف بحاجة الآن إلى الدول الإسلامية في آسيا الوسطى، ليس فقط لتشجيعها على فك ارتباطها بموسكو، وإنما للاعتماد عليها مصدراً للطاقة بديلاً عن روسيا. وكذلك فإن دول الحلف بحاجة إلى مصادر الطاقة من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إلى أن يصبح ممكناً استيراد الطاقة من الولايات المتحدة وكندا بعد عقد أو أكثر من الزمن.

هل أظهر أوباما ضعفاً أميركياً؟ ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا