• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

انطلاق الدورة 10 لمهرجان طانطان الثقافي بالمغرب بحضور إماراتي فاعل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 يونيو 2014

الاتحاد نت

انطلقت مساء أمس الأربعاء فعاليات الدورة العاشرة من مهرجان طانطان الثقافي برعاية صاحب الجلالة محمد السادس ملك المملكة المغربية، بمشاركة دولة الإمارات العربية المتحدة كضيف شرف، وذلك بحضور محافظ الإقليم السيد عز الدين هلول، ومدير إدارة المشاريع في لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي السيد عبد الله القبيسي، إلى جانب كبار الشخصيات من مسؤولين وأعيان المنطقة وأعضاء من اليونسكو ودول مشاركة.

وتعتبر دولة الإمارات ضيف شرف لهذا العام في الدورة العاشرة للمهرجان التي تقام خلال الفترة من 4 ولغاية 9 يونيو الجاري، تحت شعار " التراث الثقافي غير المادي ودوره في تنمية وتقارب الشعوب ".

وقد شكلت العشرات من خيم الشعر الإماراتية بما تضمّه من روائع التراث الأصيل الحدث الهام بامتياز في هذه الفعاليات، هذا المهرجان المصنف تراثا إنسانيا غير مادي من قبل منظمة اليونسكو منذ عام 2005. وقد تجولت الوفود المشاركة والزوار في أرجاء معرض خيام الشعر الإماراتية، التي تعرض فيها منتوجات صناعات يدوية تقليدية.

وتقوم لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي بتنظيم مشاركة وفد دولة الإمارات في طانطان، بالتعاون مع نادي صقاري الإمارات، الاتحاد النسائي العام، مبادرة صوغة - صندوق خليفة لتطوير المشاريع، دار الكتب الوطنية في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، واتحاد سباقات الهجن.

وقد صرّح السيد عبد الله القبيسي بأنّ مشاركة دولة الإمارات العربية المتحدة جاءت بدعوة من المملكة المغربية احتفالا بالسنة العاشرة للموسم ونشارك فيها بعناصر التراث المعنوي المتعلقة بالبيئة الصحراوية، لما لها من تقارب كبير من عادات وتقاليد الموجودة في المناطق الصحراوية المغربية. وأضاف أنّ الإمارات تقدم إلى جانب الندوات وخيم الشعر، مسابقة حلب الإبل لأول مرة في المغرب.

واعتبر القبيسي أنّ الترويج للتراث المحلي باعتباره مصدر فخر والتشجيع على ممارسته إلى جانب أنّ هذه المناسبات تدل على التقارب الكبير بين دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة المغربية ، وعناصر هذا التراث هي أحد الجسور القوية بيننا كانت تجربة التعاون ماثلة في تسجيل الصقارة في اليونسكو كتراث عالمي غير مادي نموذجا للتعاون الثقافي الناجح. وأكد على أنّ المحافظة على التراث وتشجيع جهود صونه والترويج له بين الناس تأتي من منطلق ونهج المغفور له بإذن الله الشيخ زايد طيّب الله ثراه، الذي يقول من ليس له ماضي فلا حاضر ولا مستقبل له وكانت مبادرة مؤسس الدولة للمحافظة على التراث والترويج له عالميا ومحلياً. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا