• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

بقيمة 27 مليون درهم

مواصلات الإمارات تعتمد ترسية إنشاء معهد لتعليم قيادة المركبات بدبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 يونيو 2014

اعتمد مجلس إدارة مواصلات الإمارات، خلال اجتماعه الثالث لهذا العام، أمس، برئاسة معالي حميد بن محمد عبيد القطامي وزير التربية والتعليم رئيس المجلس، ترسية إنشاء مشروع مبنى معهد لتعليم قيادة المركبات بدبي، بتكلفة إجمالية تبلغ 27 مليون درهم.

كما وافق المجلس على ترسية مشروع توسعة وتطوير وصيانة موقع مركز أبوظبي للخدمات الفنية في منطقة مصفح 1 بأبوظبي، بتكلفة تبلغ 24 مليون درهم، إلى جانب اعتماد ترقية وتعيين عدد من الموظفين المرشحين لشغل وظائف مختلفة بالمؤسسة.

حضر الاجتماع، الذي عقد بفندق انتركونتيننتال فيستيفال سيتي بدبي، سعيد محمد الشارد نائب رئيس المجلس ورئيس المكتب الاستشاري بالمؤسسة، وأعضاء المجلس مروان الصوالح، وراشد الشامسي، وعمر بن غالب، وحميد بن بطي المهيري، وعبد الله الكثيري، ومحمد أحمد الملا، ومدية الروم. كما حضر من الإدارة التنفيذية محمد عبد الله الجرمن مدير عام مواصلات الإمارات، وعبد الله الغفلي المدير التنفيذي لدائرة المواصلات المدرسية، وخالد أحمد المدير التنفيذي لإدارة الشؤون المالية، وفريال توكل المدير التنفيذي لدائرة الخدمات المؤسسية، وعبد الله الكندي المدير التنفيذي لدائرة تطوير الأعمال، وحنان صقر المدير التنفيذي لدائرة الخدمات المساندة ومساعد مقرر مجلس الإدارة.

وثمن معالي حميد القطامي دور أعضاء المجلس والإدارة التنفيذية خلال الدورة الحالية، والتي تعتبر من أنجح الدورات التي ساهمت في تحقيق إنجازات متميزة لمواصلات الإمارات في الجوانب المالية والإدارية والفنية، مشيراً إلى أن الدورة المقبلة للمجلس ستشهد جهوداً أكبر في النمو والتطور، وفق الهوية الاستثمارية للمؤسسة وخططها الاستراتيجية.

واطلع المجلس خلال الاجتماع على مجالات نمو الأعمال وتطور مبيعات وخدمات مراكز الأعمال التابعة للمؤسسة، بما في ذلك العقود الجديدة، والعقود المجددة، والرخص التجارية الجديدة، وناقش مجال التطوير التنظيمي في التخطيط الاستراتيجي والتميز الإداري والمؤسسي، حيث أشاد المجلس بالجهود المبذولة خلال الربع الأول لعام 2014 في كل المجالات الإدارية والفنية والمالية، خاصة فيما يتعلق بالقرارات الصادرة من المدير العام، وقرارات دوائر الأعمال والشراكات، والعلاقات الاستراتيجية، والموارد البشرية، والتميز المؤسسي، والجودة والسلامة، والبيئة، والمسؤولية المجتمعية، والاتصال والتواصل.

وأكد المجلس أهمية عنصر السلامة في عمليات النقل المدرسي، وفحص كل عناصر السلامة والأمن في الحافلات المدرسية بشكل دوري، لضمان سلامة وحماية المنقولين، وتجنب أي إصابات أو حوادث.

وأشاد المجلس بالنتائج المالية المحققة خلال الربع الأول من العام الجاري وتطوراتها الإيجابية، مقارنة بالموازنة وبالعام السابق، حيث أظهرت البيانات المالية تحقيق نمو في الإيرادات من 2 ر357 مليون درهم إلى 8 ر422 مليون درهم، بنسبة 18 في المائة، وتحقيق وتجاوز صافي الأرباح المعتمدة للموازنة للفترة ذاتها بنسبة 18 في المائة، وأقر مجلس الإدارة التقرير الخاص بالبيانات المالية وصادق عليه. (دبي - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض