• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

السفير الهندي نفديب سوري لـ «الاتحاد»:

زيارة محمد بن زايد التاريخية للهند تفتح آفاقاً جديدة للتعاون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 يناير 2017

حوار : أحمد عبد العزيز

أكد السفير نفديب سوري، السفير الهندي لدى الدولة، أن زيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، للهند، تكتسب أهميتها لكونها الزيارة الثانية لسموه خلال أقل من عام واحد، علاوة على أن سموه سيكون الضيف الرئيس في احتفالات يوم الجمهورية الهندي.

وقال سوري في حوار خاص مع «الاتحاد» للحديث عن أهمية الزيارة ودورها في تعزيز العلاقات بين البلدين: «إن العامين الماضيين شهدا تقارباً ملحوظاً بين الجمهورية الهندية ودولة الإمارات العربية المتحدة، حيث زار رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي دولة الإمارات في عام 2015، وعقبها بستة أشهر تقريباً كانت هناك زيارة مهمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إلى الهند، والآن نفتخر باستضافة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان في الزيارة الثانية التي تأتي في أقل من عام، ليحل على رأس الضيوف الذين يشرفون احتفالات يوم الجمهورية الهندي».

أضاف نفديب سوري : «إنني سعيد لكوني أخدم بلادي كسفير لدى دولة الإمارات العربية المتحدة التي حققت الكثير من التطورات في مختلف المجالات، علاوة على العلاقات التاريخية التي تربطها مع الهند»، مشيراً إلى أن العلاقات الدبلوماسية ممتازة، وتعد الأكثر تميزاً بين دول العالم، والشواهد عديدة، آخرها الفارق الذي أحدثته الزيارات الرسمية بين القيادة من البلدين، والتي أحدثت تطورات مهمة بالعلاقات على مختلف الصعد.

وأوضح سوري: «أن هناك أساساً قوياً خلف العلاقات الهندية - الإماراتية، وقال: «إذا بحثنا في تاريخ العلاقات بين البلدين نجد العديد من الأدلة، ما يعكس أنها فريدة ومميزة، ونحن ندرك أن هذه العلاقات كانت منذ فترة من الزمن، كما كانت في الماضي، ومن ناحيتنا قامت الراحلة أنديرا غاندي بزيارة لدولة الإمارات العربية المتحدة عام 1981، تلاها الزيارة الرسمية التي قام بها رئيس الوزراء الحالي ناريندرا مودي في أغسطس عام 2015، وأعتقد أن زيارة رئيس الوزراء الهندي مودي العام الماضي كانت زيارة مهمة للغاية، وخلال ستة أشهر من مجيئه قام صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي بزيارة إلى الهند، وكانت ناجحة ومهمة، والآن نستعد للزيارة الثانية لسموه في أقل من عام، ولكنها لن تكون عادية، حيث إن سموه سيحل الضيف الرئيس في الاحتفالات بيوم الجمهورية الهندي يوم 26 يناير الجاري، ما يعزز العلاقات بين البلدين».

عمق العلاقات ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا