• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«غرفة عجمان» تستطلع الفرص الاقتصادية المتاحة مع دولة أنتيغوا وباربودا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 12 أكتوبر 2016

عجمان (وام)

بحثت غرفة تجارة وصناعة عجمان، مع وفد اقتصادي من دولة أنتيغوا وباربودا، تعزيز سبل التعاون المشترك وإمكانية الاستفادة من الفرص الاقتصادية المتاحة، وزيادة حجم التبادل التجاري مستقبلاً.

وأكد حمد راشد النعيمي نائب رئيس مجلس إدارة غرفة عجمان، خلال لقائه أمس في مقر الغرفة الوفد الزائر الذي ضم تشارليز فيرنانديز وزير التجارة الدولية والهجرة بوزارة الخارجية، وألكس هوراني ممثل الحكومة، وعدداً من رجال الأعمال والمستثمرين، حرص إمارة عجمان على تعزيز تعاونها الخارجي مع الدول كافة، لا سيما دولة أنتيغوا وباربودا، بما يعزز إيجاد شراكات صناعية وسياحية وتجارية تزيد من النمو الاقتصادي واستدامته للأطراف كافة.

وقال خلال اللقاء الذي حضره سالم السويدي مدير عام غرفة عجمان، وناصر الظفري المدير التنفيذي لقطاع التخطيط ودعم الأعضاء في الغرفة، إن غرفة عجمان تنفذ خطة شاملة لتعزيز التعاون الخارجي بناء على توجيهات مجلس إدارتها، وبما يعكس حرص وتوجيهات صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، وسمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي، على تعزيز الشراكات والتعاون بين إمارة عجمان ومختلف دول العالم.

وقدم النعيمي خلال اللقاء شرحاً حول المقومات الاقتصادية التي تمتلكها عجمان، ومدى التسهيلات التي تُقدمها للمستثمرين في حين

أكد تشارليز فيرنانديز أن دولة أنتيغوا وباربودا تتطلع لاتخاذ دولة الإمارات نموذجاً للاقتداء به في مجالات الاستثمار والانفتاح الاقتصادي، مقزدماً نبذة عن أهم المقومات والقطاعات في بلاده، ومشيراً إلى أن تطوير التعدين وقطاع الصيرفة والبنوك والسياحة والمناطق الحرة، يأتي ضمن أولويات الحكومة التي توفر حزمة من المزايا والتسهيلات لتحفيز الاستثمار.

وتبادل الطرفان في ختام اللقاء، الدروع والهدايا، مع تأكيد أهمية إيجاد شراكات مستقبلية تساعد على زيادة النمو الاقتصادي بين الطرفين. حضر اللقاء ممثلون عن مصرف عجمان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا