• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

شهد توقيع مذكرة تفاهم لتعزيز أهداف برنامج خليفة لتمكين الطلاب

سيف بن زايد يؤكد أهمية تعزيز الجهود لتحصين وطننا ومجتمعنا تجاه التحديات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 يونيو 2014

شهد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، أمس الأول، توقيع مذكرة تفاهم بين ديوان سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، ومدرسة برايتون كوليج، بشأن تعزيز الأهداف المشتركة لبرنامج خليفة لتمكين الطلاب (أقدر) الذي ينضوي تحت إشراف ديوان سموه، ويضم نحو 50 وزارة وهيئة اتحادية ومحلية.

حضر توقيع الاتفاقية في مقر شرطة أبوظبي، حميد محمد القطامي وزير التربية والتعليم. ووقع الاتفاقية من جانب ديوان سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، الفريق سيف الشعفار، وكيل وزارة الداخلية، ومن جانب مدرسة برايتون كوليج، جوعان عويضة سهيل الخييلي، رئيس مجلس إدارة المدرسة.

وأكد سمو الشيخ سيف بن زايد أهمية تعزيز الجهود لتحصين وطننا ومجتمعنا من التحديات، لاسيما تلك التحديات التي تواجهها أجيالنا الشابة، عماد الغد وأمل المستقبل، والذخيرة الحقيقية للحفاظ على المكتسبات وحمايتها، لافتاً سموه إلى أن العالم بأسره أصبح يرقب سلوك المجتمع المحلي لفهم حضارتنا الأصيلة القادرة على مواكبة روح العصر والانفتاح على الآخر. وتهدف مذكرة التفاهم إلى توحيد ودعم جميع الجهود الوطنية المشتركة نحو تحقيق وتعزيز النتائج المترتبة عليها، وتعميق التواصل الفعال بين برنامج خليفة لتمكين الطلاب ومدرسة برايتون كوليج (بفرعيها في أبوظبي والعين).

ووفقاً للمذكرة، يلتزم الطرف الأول (ديوان سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية) بتزويد الطرف الثاني (مدرسة برايتون كوليج) بالمنهج المتكامل حول برنامج خليفة لتمكين الطلاب، فضلاً عن تدريب وتأهيل وتعريف العاملين المعنيين من الهيئتين التعليمية والإدارية في برايتون كوليج (أبوظبي والعين) على أهداف وغايات وآليات عمل برنامج خليفة لتمكين الطلاب، إلى جانب مساهمة “البرنامج” في تقييم البرامج التوعوية والوقائية المنفذة ورصد نتائجها حرصاً على المشاركة في الجوائز المحلية والدولية، وأيضاً مشاركة “البرنامج” في الفعاليات التي ينفذها الطرف الثاني، ودعمها بالإمكانيات المتاحة كافة.

وبحسب المذكرة، يلتزم الطرف الثاني (مدرسة برايتون كوليج) بتزويد الطرف الأول (ديوان سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية)، بخطة العمل السنوية المعنية بالبرامج الوقائية والتوعوية لتحقيق التكامل بين الطرفين وبين الفئة المستهدفة، فضلاً عن دعوة الطرف الأول للمشاركة في تنفيذ الفعاليات والأنشطة المختلفة وترسيخ آليات للتعاون والتكامل وفقاً لأهداف الطرفين، إلى جانب دعوة الطرف الأول إلى عقد اجتماعات دورية مشتركة لتوحيد المضمون التوعوي والإرشادي الموجه إلى الفئة الطلابية، والتعرف على المستجدات وآليات إدماجها في المشاريع التوعوية والوقائية.

ونوه برنامج خليفة لتمكين الطلاب بالحرص على ربط الأهداف وتوثيق التعاون مع مؤسسات الدولة، الحكومية والأهلية والخاصة، بهدف تعميم الخدمات المجتمعية المقدمة للجمهور، وتعزيز ثقافة تمكين الطلاب مجتمعياً.

كما حضر توقيع الاتفاقية، مروان أحمد الصوالح، وكيل وزارة التربية والتعليم، وأمل محمد الكوس، الوكيل المساعد لقطاع الأنشطة والبيئة المدرسية في وزارة التربية والتعليم، واللواء الدكتور عبدالقدوس عبدالرزاق العبيدلي، مساعد قائد عام شرطة دبي للجودة والتميز، والعميد علي خلفان الظاهري، مدير عام شؤون القيادة لشرطة أبوظبي، والعقيد الخبير الدكتور إبراهيم الدبل، المنسق العام لبرنامج خليفة لتمكين الطلاب، ومحمد سالم الظاهري، المدير التنفيذي لقطاع العمليات المدرسية في مجلس أبوظبي للتعليم، وعدد من المسؤولين وكبار الضباط، وأعضاء من برنامج خليفة لتمكين الطلاب، وأعضاء من الهيئتين الإدارية والتعليمية في مدرسة برايتون كوليج.

الجدير بالذكر، أن فكرة برنامج خليفة لتمكين الطلاب، جاءت بمبادرة من ديوان سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية بإعداد برنامج وطني للتوعية الطلابية، يغطي جميع المراحل الدراسية، ويعالج المشكلات التي يعانيها الطلاب، وتشارك فيه جميع مؤسسات الدولة الحكومية والأهلية والخاصة من خلال التنسيق مع برامجها التوعوية القائمة حالياً. وتعتبر مدرسة برايتون كوليج، نموذجاً رائداً في التعليم على المستوى العالمي، بتحقيقها العديد من الإنجازات على مستوى المملكة المتحدة، وتمتاز بوضوح رؤيتها الاستراتيجية، ومدى تأثير رسالتها الاجتماعية وحيويتها وفاعليتها، ويمتاز المشرفان والطاقم الإداري فيها، بدرجة عالية من الكفاءة والمسؤولية، والتفاهم الواضح للطبيعة الثقافية والاجتماعية للإمارات، والحرص الكامل على التوفيق بين أهداف المدرسة والبيئة والمعطيات الثقافية للإمارات (أبو ظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض