• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

حسب مؤشر «الإمارات دبي الوطني» لمراقبة حركة الاقتصاد

النشاط التجاري القوي واصل ارتفاعه في سبتمبر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 12 أكتوبر 2016

دبي (الاتحاد)

شهدت شركات القطاع الخاص في دبي تحسنًا قويًا آخر في الظروف التجارية خلال سبتمبر، واستمر تعافي إنتاج القطاع الخاص بعد الوتيرة البطيئة المسجلة في بداية العام، وسجل قطاع السفر والسياحة أقوى زيادة في النشاط التجاري يليه قطاع الجملة والتجزئة، وسط أعلى معدلات التفاؤل التجاري منذ 2015، حسب مؤشر بنك الإمارات دبي الوطني لمراقبة حركة الاقتصاد في دبي.

وانخفض المؤشر من 55.7 نقطة في أغسطس إلى 55.1 نقطة في سبتمبر لكنه ظل أعلى من المستوى المحايد 50.0 نقطة. وتشير القراءة المتوسطة للمؤشر الرئيسي في الربع الثالث من 2016 إلى حدوث أسرع زيادة في ظروف التشغيل على مستوى اقتصاد القطاع الخاص غير المنتج للنفط منذ الربع الأول من 2015.

وأشارت بيانات سبتمبر إلى تحسن الظروف التجارية في القطاعات الفرعية الثلاثة التي تشملها الدراسة، بقيادة قطاع السفر والسياحة الذي شهد صعودًا قويًا ومتسارعًا (سجل المؤشر 56.7 نقطة).

وساعد ذلك على تعويض تباطؤ معدل التوسع قليلاً في قطاع الجملة والتجزئة (54.7 نقطة) وتحسن آخر طفيف نسبيًا في قطاع الإنشاءات (52.7 نقطة).

ومؤشر بنك «الإمارات دبي الوطني» لمراقبة حركة الاقتصاد في دبي مؤشر مشتق من مؤشرات انتشار فردية تقيس التغيرات في الإنتاج والطلبيات الجديدة والتوظيف ومواعيد تسليم الموردين ومخزون السلع المشتراة. وتشير القراءة الأقل من 50.0 نقطة إلى أن اقتصاد القطاع الخاص غير المنتج للنفط يشهد تراجعًا بشكل عام، وتشير القراءة الأعلى من 50.0 إلى أن هناك توسعاً عاماً. وتشير القراءة 50.0 نقطة إلى عدم حدوث تغير. وتشمل الدراسة اقتصاد القطاع الخاص غير المنتج للنفط في دبي، مع بيانات قطاعية إضافية منشورة بخصوص قطاعات السياحة والسفر، والجملة والتجزئة، والإنشاءات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا