• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

6 انتصارات وتعادلان في ذهاب ثمن نهائي أبطال آسيا

«الزعيم» يغرد وحيداً بلا خسارة بين 16 فريقاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 22 مايو 2015

معتصم عبد الله (دبي)

أحال التعادل السلبي الوحيد في مباريات ذهاب دور الستة عشر لدوري أبطال آسيا لكرة القدم «ثمن النهائي»، والذي انتهت عليه مواجهة الأهلي أمام ضيفه العين أمس الأول، حسم بطاقة التأهل «الإماراتية» إلى دور ربع النهائي، إلى موقعة ستاد هزاع بن زايد في «دار الزين»، الأربعاء المقبل في مباراة الإياب، بعد أن حافظ «الفرسان» على أفضليته في مبارياته على ستاد راشد في دبي، في الوقت الذي أصبح «الزعيم» الفريق الوحيد في البطولة من دون خسارة حتى الآن.

ولم يعرف الأهلي الذي خاض أمس الأول مباراته الأولى في ثمن النهائي الخسارة على ملعبه في 8 مباريات في البطولة القارية، منذ هزيمته أمام الهلال السعودي في دور المجموعات 2010 بنتيجة 2-3، أعقبها فوزه على مس كرمان الإيراني 2-1 في النسخة ذاتها، مقابل تعادله في خمس مباريات على التوالي، من بينها ثلاث في بطولة 2014 أمام السد القطري 1-1، وسبهان أصفهان والهلال السعودي من دون أهداف، إضافة إلى تعادلين في دور المجموعات في النسخة الحالية أمام الأهلي السعودي 3-3، وناساف الأوزبكي صفر-صفر، قبل فوزه في الجولة الأخيرة لدور المجموعات على حساب ضيفه تراكتور تبريز الإيراني 3-2، وتعادله من دون أهداف أمام العين في ذهاب ثمن النهائي أمس الأول.

في المقابل، بات العين الذي خاض مباراته الثانية على التوالي في ذهاب ثمن النهائي، علماً أنه ظهر في الأدوار الإقصائية أربع مرات على التوالي أيضاً بداية من 2003 قبل استحداث دور الستة عشر، الفريق الوحيد الذي لم يذق طعم الخسارة في البطولة بعد هزيمة الأهلي السعودي، والذي كان يشاركه الحصيلة ذاتها أمام مضيفه نفط طهران صفر-1 ضمن الجولة ذاتها، وكان «الزعيم» خسر آخر مبارياته في المسابقة القارية في ذهاب نصف النهائي الموسم الماضي أمام مضيفه الهلال السعودي صفر-3.

وبعيداً عن «كلاسيكو الإمارات»، عادت أربعة أندية من متصدري المجموعات في الدور الأول ممثلة في لخويا القطري متصدر المجموعة الأولى، وكاشيوا ريسول الياباني متصدر المجموعة الخامسة، ومواطنه جامبا أوساكا متصدر المجموعة السادسة، وبكين جوان الصيني متصدر المجموعة السابعة، بنتائج إيجابية من خارج قواعدها وقطعت خطوة هائلة في الطريق نحو التأهل لربع النهائي بفوز لخويا على مضيفه السد 2-1، وتغلب جامبا أوساكا على سيؤول الكوري 3-1، وفوز كاشيوا ريسول على سوون سامسونج الكوري 3-2، فيما عاد بكين جوان بتعادل إيجابي 1-1 أمام مضيفه تشونبوك هيواندي موتورز الكوري الجنوبي.

وسيطر أبطال المجموعات على بطاقات التأهل إلى ربع النهائي بعد عام واحد على استحداث دور الستة عشر في المسابقة القارية موسم 2009 والذي شهد حصد أصحاب المركز الثاني «الوصافة» 5 بطاقات لربع النهائي من أصل 8، قبل أن يهيمن أبطال المجموعات على بطاقات التأهل بعد نجحت 6 أندية من أصل ثمانية في نسخ البطولة أعوام 2010,2012,2014، وسبعة أبطال للمجموعات من أصل ثمانية في نسختي 2011 و2013. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا