• الثلاثاء 06 رمضان 1439هـ - 22 مايو 2018م

عبد الرحيم جمعة:

منطقة المناورات «كلمة السر»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 14 يناير 2013

أبوظبي (الاتحاد) - أكد عبد الرحيم جمعة لاعب وسط الظفرة والذي حمل كأس «خليجي 18» أن لقاء الغد أمام المنتخب السعودي سيكون غاية في الصعوبة، خاصة أن المستوى الذي قدمه «الأزرق» أمام السعودية كان لافتاً للنظر، وتميز بالقوة في مختلف الخطوط، لذلك فعلينا مواجهة قوة المنتخب الكويتي بالهدوء الحذر الذي يتطلب بعده انقضاض بشكل تكتيكي منظم، خاصة أن امتلاك منطقة المناورات وسط الملعب، سيكون كلمة السر في هذا اللقاء الصعب، وأن لاعبي محور الارتكاز خميس إسماعيل وعامر عبدالرحمن سيكون لهما الدور البارز في حسم نتيجة هذه المباراة.

كما طالب جمعة لاعبي «الأبيض» بعدم العجلة في إنهاء الهجومات، والتمهل في الأداء، سواء على الصعيد الدفاعي أو الهجومي، خاصة أن مثل هذه المباريات لا تتحمل أخطاء دفاعية أو إهدار فرص سهلة لا يمكن تعويضها.

وأرجع عبد الرحيم جمعة عدم ظهور دفاع المنتخب بشكل جيد في بعض الفترات إلى عدم التناغم بين قلبي الدفاع محمد أحمد وحمدان الكمالي، خاصة أن حمد أحمد يلعب في غير مركزه الذي يلعب فيه في العين، وهو الشيء الذي يؤثر على مردوده بشكل عام، ولكن من المؤكد أن المدير الفني مهدي علي قادر على علاج مثل هذه الثغرات مثلما حدث في مباراة عُمان الأخيرة حث ظهر الدفاع قويا متماسكا عكس لقاء البحرين.

وأضاف: من وجهة نظري أرى أن «الأبيض» لو استمر بأداء لقائي عُمان وقطر، سوف يتوج بطلاً بمشيئة الله دون محالة، خاصة أن المستوى الفني الذي ظهر عليه اللاعبون في هاتين المباراتين كان رائعاً، تميز بالتوازن بين الهجوم والدفاع والسيطرة الواثقة على مجريات الأمور من خلال الاستحواذ على الكرة بمنطقة المناورات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا