• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

تونس: إحباط هجوم إرهابي على مركز للحرس الوطني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 11 أكتوبر 2016

ساسي جبيل (تونس)

أفادت وزارة الداخلية التونسية بأن أعوان مركز الحرس الوطني بجهة «خمودة» من محافظة القصرين «وسط غرب البلاد»، قد تصدّوا صباح أمس لمحاولة استهداف من قبل مجموعة إرهابية مجهولة العدد، بعد أن بادروا بإطلاق النار صوبها.

وأكدت الوزارة في بيان، أن المجموعة تعمّدت الردّ بإطلاق عيارات ناريّة تجاه أعوان الحرس الوطني قبل أن تلوذ بالفرار باتجاه جبل سمامة، بالجهة ذاتها. كما أشارت إلى أن العمليّة لم تسفر عن أي إصابات أو أضرار في صفوف الأعوان.

وتتحصن جماعات مسلحة بشكل خاص في الجبال المحيطة بالقصرين، من بينها الشعانبي وسمامة والسلوم، وبمناطق أخرى على طول الحدود الغربية مع الجزائر. ويقوم مسلحون من حين لآخر بهجمات خاطفة عبر كمائن ضد دوريات للجيش والأمن، كما يستخدمون الألغام لتفخيخ الطرق وسط الجبال، ما أوقع العشرات من القتلى والجرحى في صفوف العسكريين ورجال الأمن منذ تصاعد عمليات مكافحة الإرهاب بعد 2011.

وفي سياق آخر، أكّد وزير الدّاخلية الهادي المجذوب، أنه سيتمّ قريباً توقيع اتّفاق أمني مع الجزائر، يتوّج التّعاون القائم بين البلدين في هذا المجال، ويرسّخ العلاقات المتميّزة التي تربطهما.

وأفاد المجذوب الذي رافق رئيس الحكومة يوسف الشاهد، في زيارة عمل قام بها إلى الجزائر، يوم الأحد الماضي، بأنّ اللقاءات تنعقد يومياً على مستوى الأجهزة الأمنيّة للبلدين، لا سيما منها المتمركزة على الحدود المشتركة، مبيّناً أنّ التّعاون الأمني مع الشّقيقة الجزائر هو الأكثر كثافة مقارنة ببقيّة الدول. كما أعرب وزير الداخلية في تصريح صحفي، عن ارتياحه لمستوى التعاون العالي القائم بين البلدين في المجال الأمني، قائلاً في هذا الصدد: «إن الأهداف المشتركة المرسومة والإمكانات المرصودة لتكريس التعاون الأمني الميداني، هي في مستوى عالٍ».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا