• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

الزياني وأمين عام «الناتو» يبحثان التعاون الأمني

افتتاح مركز لـ«الأطلسي» بالكويت لتعزيز الشراكة مع دول الخليج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 25 يناير 2017

الكويت (وكالات)

افتتح الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ خلال زيارة إلى الكويت امس، أول مركز للحلف في المنطقة، وقال ستولتنبرغ في حفل الافتتاح في العاصمة الكويتية بحضور رئيس الوزراء الشيخ جابر مبارك الصباح أن المركز يهدف إلى «تعزيز الشراكة بين الحلف ومنطقة الخليج العربية بأكملها». وأضاف أن المركز «سيعزز التعاون بين الجانبين في العديد من الجوانب، من بينها التحليل الاستراتيجي والتخطيط للطوارئ المدنية والتعاون العسكري»، كما يمثل «مركزاً حيوياً للتعاون بين الحلف وشركائنا في دول الخليج على كافة الصعد، لاسيما في الحرب ضد الإرهاب».

وجرى إنشاء المركز بناء على مبادرة إسطنبول للتعاون التي اطلقها زعماء دول الحلف الأطلسي (ناتو) في العام 2004 وتهدف إلى تعزيز الروابط الأمنية بين الحلف ودول الشرق الأوسط، وخصوصا دول الخليج.

وأكد ستولتنبرغ وجود تهديدات أمنية مشتركة «تواجهنا جميعا بينها الإرهاب وانتشار الأسلحة والهجمات الإلكترونية كما نتشارك نفس الطموحات بإحلال السلام والاستقرار لذا فإنه من الضروري العمل معا بشكل أوثق مما قبل». وتابع «طورنا الآن برامج خاصة للتعاون مع جميع الشركاء في منطقة الخليج نظرا لأن مؤسسات الأمن الحديثة والقوات الوطنية المدربة جيدا تمثل افضل أنواع أسلحتنا في الحرب ضد التطرف والعنف». وسيساعد المركز دول الخليج عبر دورات تدريبية في المجال الأمني للتعامل مع التهديدات التي تطال المعلومات والطاقة وكذلك التعامل مع التهديدات التي تطرحها أسلحة الدمار الشامل.

واعتبر وزير خارجية الكويت الشيخ صباح خالد الصباح أن المنطقة تواجه تحديات تتطلب التعاون مع المنظمات الدولية، وأكد أن بلاده تؤمن إيمانا كاملا أن هذا الصرح يعتبر لبنة أساسية في مجال التعاون لتعزيز الأمن والسلم الدوليين خاصة أن الجميع يتقاسم مبادئ مشتركة تدعو إلى الحوار وتهدف إلى السلام وتنشد الأمن والاستقرار.

واجتمع الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية عبد اللطيف الزياني مع الأمين العام لحلف شمال الأطلسي، وجرى خلال الاجتماع بحث جهود التنسيق والتعاون المشترك بين الأمانة العامة لمجلس التعاون والأمانة العامة لحلف الأطلسي في المجالات الأمنية.

وزير الخارجية الكويتي يزور طهران اليوم

الكويت (وكالات)

قال وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، إنه سيقوم اليوم بزيارة رسمية إلى إيران لتسليم الرئيس الإيراني حسن روحاني رسالة من أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح تتعلق بالعلاقات الخليجية الإيرانية. وذكر الشيخ صباح الخالد أن الرسالة تتعلق بأسس الحوار بين دول مجلس التعاون الخليجي وإيران «التي يجب أن تكون مبنية على ميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي الخاص في العلاقة بين الدول». وأضاف، «إننا شركاء في المنطقة، ولدينا مصالح مشتركة وإمكانيات كثيرة» معتبراً أن فتح هذا الحوار سوف يعود بالمنفعة على الجانبين.