• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

عيد يؤكد أن الفريق تجاوز المرحلة الصعبة

عبد الله بن مساعد: توقعت الفوز بفارق أكثر من هدفين!!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 15 يناير 2015

ملبورن (الاتحاد)

أوضح الأمير عبد الله بن مساعد الرئيس العام لرعاية الشباب بالسعودية، بعد حضوره مباراة منتخب بلاده مع كوريا الشمالية أمس بمدينة ملبورن الأسترالية أن المنتخب السعودي أظهر تطوراً في المستوى خلال مباراتي الصين وكوريا الشمالية، بفضل الروح الانتصارية، التي عادت إلى اللاعبين والذين وصفهم بالأبطال، وكشف للشيخ سلمان بن إبراهيم رئيس الاتحاد الآسيوي قبل المباراة بأنه يتوقع فوز «الأخضر» بفارق هدفين أو ثلاثة، وحتى بعد تقدم المنتخب الكوري الشمالي في النتيجة كانت ثقتي كبيرة في قدرة اللاعبين على العودة بقوة وقلب الطاولة على المنافس، وقال إن الفوز أعاد الأخضر إلى البطولة، والمهم هو النقاط الثلاث، وارتفاع معنويات اللاعبين قبل الجولة الحاسمة، وتمنى أن يواصل المنتخب السعودي الظهور بالمستوى القوي نفسه لتحقيق نتيجة إيجابية في المباراة المقبلة أمام أوزبكستان وحسم التأهل إلى الدور الثاني.

ومن جانبه، يرى أحمد عيد رئيس الاتحاد السعودي أن حظوظ «الأخضر» أصبحت وافرة الآن، بعد الفوز على كوريا الشمالية برباعية وخسارة أوزبكستان أمام الصين، مشيراً إلى أن المواجهة المقبلة، ستكون ساخنة، وعلى درجة كبيرة من الأهمية.

وأضاف أن الفوز مطلب أمام أوزبكستان، خاصة أن المنتخب السعودي يملك إمكانيات جيدة وقادر على الظهور بصورة أفضل من مباراتيه الماضيتين.

وأضاف عيد أن «الأخضر» لم يتم إعداده لمباراة أو اثنين، وإنما تم تجهيزه للبطولة كاملة، وبالتالي فإن الإخفاق في مباراة لا يعني ذلك أن بقية المباريات سوف تصاحبها الإخفافات، وأشار إلى أن تكاتف الأجهزة الفنية والإدارية والجماهير والإعلام وراء اللاعبين، ساعد على تجاوز المرحلة الصعبة، وتحقيق انتصار إيجابي سيكون له تأثير مهم على بقية مسيرة المنتخب.

وشدد على أن المنتخب السعودي لن يقف عند هذا الحد، لأن أمامه مباراة قوية ومصيرية أمام أوزبكستان، يجب التجهيز لها جدياً، وتقديم عرض قوي لحسم التأهل إلى الدور المقبل.

وأكد محمد السهلاوي لاعب المنتخب السعودي، والذي أحرز ثنائية في لقاء أمس أمام كوريا الشمالية أن اللاعبين كانوا في أمس الحاجة إلى الفوز لاستعادة الثقة في النفس، والحفاظ على حظوظهم في المنافسة على إحدى بطاقتي التأهل إلى الدور الثاني من البطولة، وأنه توقع التسجيل، لكن ليس هدفين، معتبراً أن المهاجم دوره تسجيل الأهداف، وترجمة الفرص التي يصنعها فريقه، وشدد على أن عزيمة لاعبي «الأخضر» كانت كبيرة في لقاء أمس، لأنهم لم يتأثروا حتى بعد تقدم المنافس في النتيجة، مما ساعدهم على العودة بقوة وإحراز رباعية، أما فيما يتعلق بالنتيجة الكبيرة التي أحرزها المنتخب السعودي، أكد أن اللاعبين لم ينظروا إلى النتيجة، وإنما سعوا إلى انتزاع النقاط الثلاث، حتى يستعيدوا أمل التأهل إلى الدور الثاني من البطولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا