• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

محمد بن راشد يصدر قانونا بتعديل قانون إنشاء جامعة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 يونيو 2014

و ا م

أصدر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء "رعاه الله" بصفته حاكما لإمارة دبي..قانونا رقم / 9 / لسنة 2014 بتعديل بعض أحكام القانون رقم / 13 / لسنة 2009 بشأن إنشاء "جامعة حمدان بن محمد الإلكترونية".

ونص القانون على تعديل اسم الجامعة ليصبح "جامعة حمدان بن محمد الذكية" إضافة إلى تعديل اختصاصات كل من الرئيس الأعلى للجامعة ومجلس أمنائها ورئيسها ومجلسها بما يتوافق مع أفضل الممارسات المطبقة لدى أهم المؤسسات الأكاديمية العالمية.

ويترجم القانون المعدل، توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بتحويل مدينة دبي إلى "مدينة ذكية"، فيما يأتي مواكبا للتطور المتسارع في مجال التعليم عبر الوسائط الإلكترونية الذي يعتمد بشكل أساسي على التعليم الذكي وتطبيقاته المختلفة بهدف تمكين الجامعة من تقديم خدمات تعليمية ومعرفية متميزة ذات قيمة عالية.

وبموجب هذا القانون، يتم إخضاع أعضاء الهيئة التدريسية والأكاديميين العاملين في الجامعة لنظام خاص ينظم حقوقهم وواجباتهم الوظيفية..وذلك لاستقطاب أصحاب المؤهلات والخبرات العملية من المتميزين في التعليم الإلكتروني والتعليم الذكي للعمل في الجامعة والاحتفاظ بالكفاءات الموجودة فيها بما يمكن الجامعة من القيام بالدور المنوط بها وتحقيق الأهداف المرجوة منها على الوجه الأمثل.

وأكد معالي الفريق ضاحي خلفان تميم الرئيس الأعلى لـ"جامعة حمدان بن محمد الذكية" أول جامعة متخصصة في التعليم الإلكتروني في العالم العربي..أن تحديث القانون المنشئ للجامعة يأتي استجابة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بتحول الحكومتين الاتحادية والمحلية إلى نموذج الحكومة الذكية وتنفيذ مبادرته السامية بالاتجاه نحو المدينة الذكية ..مشيرا إلى أنه بات ضروريا إعادة النظر في قانون إنشاء الجامعة رقم / 13 / لسنة 2009 على نحو يمكنها من توفير برامج التعليم الإلكتروني الذكي وتطبيقاته بشكل متميز وتقديم خدمة تعليمية ومعرفية ذات قيمة عالية لأفراد المجتمع ومؤسساته كافة.

وأشار معاليه إلى إن التعليم الذكي يستهدف تأهيل الطلاب لجعلهم بعد تخرجهم قادرين على مواكبة التحول للمجتمع الذكي في مناحي الحياة كافة والتعديل الذي تم إدخاله على قانون الجامعة سيترتب عليه تطوير المناهج والأساليب التعليمية لتكون أكثر حداثة وتطورا ويعزز المكانة التعليمية المرموقة التي تحتلها جامعة حمدان بن محمد الذكية بين الجامعات المحلية والإقليمية باعتبارها تتفرد بأسلوب الدراسة الذي يعتمد على تأهيل الطلاب للتعامل والتعلم والارتباط بالجامعة والهيئات التدريسية والبحوث ومصادر التعلم عبر التقنيات والتطبيقات الحديثة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض