• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م
  12:19    محكمة سعودية تقضي بإعدام 15 شخصا بتهمة التجسس لحساب إيران     

المجلس الأعلى للطاقة يروج في مصر لجائزة الإمارات للطاقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 11 أكتوبر 2016

أحمد شعبان (القاهرة)

عقد المجلس الأعلى للطاقة في دبي مؤتمراً صحفياً بالقاهرة، أمس، بهدف الترويج لجائزة الإمارات للطاقة في دورتها الثالثة ‏‏2016 /2017 والتي تحظى بمشاركة واسعة في كل دورة من قبل الأفراد والمؤسسات والجامعات في مصر.

شارك في المؤتمر المهندس جمعة مبارك الجنيبي، سفير دولة الإمارات العربية المتحدة بالقاهرة ومندوبها الدائم لدى الجامعة العربية، وأحمد بطي المحيربي، الأمين العام للمجلس الأعلى للطاقة بدبي ونائب رئيس اللجنة التنفيذية للجائزة، وطاهر دياب، مدير أول الاستراتيجية والتخطيط، الأمين العام لجائزة الإمارات للطاقة، وعلي السويدي، مدير الاتصال المؤسسي، عضو لجنة التسويق والفعاليات لجائزة الإمارات للطاقة.

وشهد المؤتمر حضور العديد من ممثلي الجامعات والمعاهد والمراكز البحثية والقائمين على المشروعات البيئية وتوليد الطاقة في مصر.

وأكد المحيربي، في كلمته أهمية المشاركة في الجائزة والتي يسعى المجلس من خلالها إلى تعزيز ثقافة التميز والاستدامة والابتكار في إدارة الطاقة وتعزيز كفاءتها، وتعزيز استخداماتها، واستدامة مصادر الطاقة البديلة والنظيفة، وتفعيل دور المجتمعات من خلالها، وزيادة الوعي في مجال الترشيد وحماية البيئة والمحافظة على الموارد الطبيعية من الهدر.

وأضاف أن مصر تمتلك العديد من الخبرات والعقول التي لها باع طويل في مجال الطاقة، ويمثل مصر الكثير من المبتكرين في مختلف المحافل الدولية المعنية بالبيئة والطاقة.

وأكد على ثقته الكاملة بأن الجائزة ستشهد العديد من المشاركات المصرية كعادتها في كل دورة، وقال: «لمسنا اهتماماً كبيراً من قبل المؤسسات والهيئات العامة والخاصة في مصر ورغبة أكيدة في المشاركة بمجموعة من الابتكارات والحلول البيئية التي ستصبح جزءاً من منظومة تطوير قطاع الطاقة في مصر والمنطقة في المستقبل القريب».

يذكر أن جائزة الإمارات للطاقة تضمم 10 فئات وهي: جائزة كفاءة الطاقة للقطاع العام بفئاتها الذهبية والفضية والبرونزية، وجائزة كفاءة الطاقة للقطاع الخاص بفئاتها الذهبية والفضية والبرونزية، وجائزة مشاريع الطاقة الكبيرة بفئاتها الذهبية والفضية والبرونزية، وجائزة مشاريع الطاقة الصغيرة بفئاتها الذهبية والفضية والبرونزية، وجائزة مشاريع ربط الطاقة الشمسية بالمباني «المشاريع الكبيرة» بفئاتها الذهبية والفضية والبرونزية «أكثر من 500 كيلووات»، وجائزة مشاريع ربط الطاقة الشمسية بالمباني «المشاريع الصغيرة» بفئاتها الذهبية والفضية والبرونزية «أقل من 500 كيلووات»، وجائزة التعليم وبناء القدرات بفئاتها الذهبية والفضية والبرونزية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا