• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

ثورة غضب بين لاعبي منتخب الجزائر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 10 أكتوبر 2016

الجزائر - د ب أ

اعترف الصربي ميلوفان راييفاتش المدير الفني للمنتخب الجزائري لكرة القدم بأن بعض لاعبيه شعروا بالغضب إزاء عدم الدفع بهم في التشكيل الأساسي للمباراة التي انتهت بالتعادل مع الكاميرون 1 - 1 مساء الأحد في الجولة الأولى من مباريات المجموعة الثانية بالتصفيات الأفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018.

وقال راييفاتش في المؤتمر الصحفي الذي عقد عقب المباراة «كل اللاعبين يريدون المشاركة ومن الطبيعي أن يغضب بعضهم بالغياب عن التشكيل الأساسي، لكن أنا من يحدد من هو أجدر بالمشاركة. أعتقد أنني دفعت باللاعبين الأكثر جاهزية».

وكانت تقارير إعلامية أشارت إلى أن ياسين براهيمي وسفيان فيجولي، ثارا في وجه راييفاتش لدى علمهما بالغياب عن التشكيل الأساسي أمام الكاميرون، لكن القائد كارل مجاني أكد أن الجميع في المنتخب متحد خلف هدف واحد وهو التأهل إلى المونديال.

وأكد راييفاتش أنه يشعر بخيبة أمل إزاء التعادل مع الكاميرون، مشيراً إلى أن الفوز بالمباراة كان في المتناول في ظل الفرص التي أتيحت للاعبيه.

وقال المدرب: «كانت لدينا الكثير من المشكلات على الجهة اليمنى من الدفاع، لكن لا يجب تحميل المسؤولية لمهدي زفان، اعتمدنا على اللعب المباشر الطويل وهذه ليست طريقتنا في اللعب. يتعين علي مشاهدة المباراة مجدداً للوقوف على أسباب تراجع المستوى بعد تسجيلنا للهدف الأول».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا