• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

18 قتيلاً في هجوم بجنوب شرق تركيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 10 أكتوبر 2016

ديار بكر (وكالات)

قُتل 18 شخصاً على الأقل أمس وأصيب 27 آخرون بجراح في انفجار سيارة مفخخة أمام مركز للشرطة في محافظة هاكاري بجنوب شرق تركيا ذي الغالبية الكردية، حسب ما أعلن رئيس الوزراء التركي بن علي يلديريم.

وقال رئيس الوزراء التركي أن عشرة عسكريين وثمانية مدنيين قُتلوا عندما فجر من يشتبه في أنهم مسلحون أكراد شاحنة محملة بخمسة أطنان من المتفجرات في نقطة تفتيش قرب موقع للجيش جنوب شرق تركيا.

وأُصيب 27 شخصاً آخرون من بينهم 11 جندياً في الانفجار الذي استهدف مركز «دوراك» للشرطة على بعد 20 كيلومتراً من بلدة شمدينلي.

وقال مكتب الحاكم إن طائرات هليكوبتر عسكرية نقلت المصابين إلى المستشفيات في المنطقة عقب الانفجار. وأظهرت لقطات بثتها محطة (سي.إن.إن ترك) الجنود وهم يتفقدون الموقع بينما تجول سكان محليون وسط الحطام والركام عند نقطة التفتيش.

ونظراً إلى فظاعة الصور، منع المجلس التركي الأعلى للمرئي والمسموع على وسائل الإعلام التركية نشر صور لمكان الانفجار وللجرحى والقتلى.

وندد نائب رئيس الوزراء التركي نعمان كورتولموش على «تويتر» بالاعتداء واصفاً: «حاقد ارتكبه الإرهابيون بحق الجنود الأتراك»، مضيفاً في تغريدة ثانية أن «تركيا لن تستسلم أبداً في وجه المنظمات الإرهابية».

ورفعت السلطات حالة التأهب في صفوفها تحسباً لوقوع هجمات أمس الأحد الذي يوافق الذكرى الثامنة عشرة لهروب زعيم حزب العمال الكردستاني عبدالله أوجلان من سوريا قبل أن تعتقله القوات الخاصة التركية في فبراير من العام التالي.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا