• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الشّاهد: اخترت الجزائر كأوّل بلد أزوره اعتباراً للعلاقات الاستثنائيّة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 10 أكتوبر 2016

ساسي جبيل (تونس)

قال رئيس الحكومة التونسية، يوسف الشاهد: «لقد اخترت الجزائر، كأول بلد أزوره كرئيس لحكومة الوحدة الوطنية، اعتباراً للعلاقات الاستثنائية التي تربطها بتونس».

وأضاف الشاهد لدى حلوله أمس الأول بمطار «هواري بومدين» الدولي بالعاصمة الجزائرية، وفقاً للصفحة الرسمية لرئاسة الحكومة في تصريح عقب استقباله من قبل الوزير الأول الجزائري، عبد المالك سلال، أنه يحمل رسالة من رئيس الجمهورية، الباجى قائد السبسي، إلى نظيره الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة.

وأكد رئيس الحكومة التطلع خلال زيارة العمل والأخوة التي أدّاها إلى الجزائر، إلى مزيد دفع العلاقات الثنائية، خاصة في مجالات الأمن ومكافحة الإرهاب والاقتصاد والتجارة.

وشدّد الشاهد الذي ترأّس وفداً حكومياً يتكون من وزيري الداخلية والصناعة التجارة وكاتب الدولة للشؤون الخارجية، على أن «السعي إلى دفع هذه العلاقات والمحافظة على مستواها الاستثنائي، يجسم إرادة الشعبين الشقيقين اللذين يتقاسمان تاريخاً ومستقبلا مشتركي».

يشار إلى رئيس الحكومة التونسية، يوسف الشاهد، كان قد توجّه رفقة نظيره الجزائري، إلى مربع الشهداء بمقبرة العالية بالجزائر العاصمة، حيث وضع إكليلاً من الزهور، وتلا فاتحة الكتاب ترحما على شهداء ثورة التحرير الجزائرية.

وكانت رئاسة الحكومة التونسية قد أكدت أن يوسف الشّاهد يقوم بزيارة أخوّة وعمل إلى الجزائر على رأس وفد حكومي، تدعيماً لروابط العلاقات المتميزة بين الشعبين التونسي والجزائري، ولمزيد فتح آفاق التعاون المشترك بين البلدين في أكثر من مجال.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا