• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

الطيران الأميركي يضرب 9 أهداف متحركة للتنظيم الإرهابي

مقتل 72 من عناصر داعش في سرت

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 10 أكتوبر 2016

طرابلس (وكالات)

قتل 72 إرهابياً من داعش أمس في اشتباكات مع قوات عملية البنيان المرصوص، التابعة للمجلس الرئاسي الليبي، بمدينة سرت.

وأكد المكتب الإعلامي لعملية البنيان المرصوص- في بيان نقلته وكالة الأنباء الليبية (وال)- السيطرة الكاملة على المواقع التي كان يتمركز فيها تنظيم (داعش) في سرت، موضحاً القضاء على 72 داعشياً في منطقة الزواوة حاولوا الهروب خارج سرت.

وأضاف البيان «إن المواطنين تعاملوا مع خمسة عناصر من (داعش) كانوا مختبئين بعد فرارهم من الموقع الأخير الذي يتواجد فيه عناصر التنظيم».

وقال الناطق الرسمي باسم غرفة طوارئ القوات الجوية الليبية مقدم طيار محمد قنونو، إن سلاح الجو الليبي التابع لحكومة الوفاق قام أمس بتنفيذ 3 طلعات جوية استطلاعية فوق سرت، فيما قام الطيران الأميركي بضرب 9 أهداف متحركة للتنظيم الإرهابي داخل المدينة. وصرح محمد قنونو بأن هذه الطلعات الجوية جاءت داعمةً لمعركة قوات البنيان المرصوص أمس ضد تنظيم داعش في الحي رقم 3.

وأعلن الناطق باسم غرفة عمليات «البنيان المرصوص»، العميد محمد الغصري، أمس اختراق قوات البنيان الخط الفاصل بين العمارات السكنية 656 وشعبية الجيزة البحرية 600 منزل، حيث المعقل الأخير لتنظيم «داعش»، متوقعاً أن تكون مرحلة الحسم في غضون ساعات. وأعلن الناطق باسم غرفة عمليات «البنيان المرصوص»، العميد محمد الغصري، اختراق قوات البنيان الخط الفاصل بين العمارات السكنية 656 وشعبية الجيزة البحرية 600 منزل، حيث المعقل الأخير لتنظيم «داعش»، متوقعاً أن تكون مرحلة الحسم في غضون ساعات. وأضاف في تصريح أمس أن «الفرصة باتت سانحة للانقضاض على من تبقى من عناصر داعش أكثر من أي وقت مضى»، فيما أثنى على الضربات الجوية الأميركية، وقال إنها كانت دقيقة للغاية، وساعدت قوات البنيان بشكل كبير.

إلى ذلك، عثرت قوات عمليات «البنيان المرصوص» على ممرات وأنفاق، كانت تستخدمها عناصر تنظيم «داعش» في التنقل ما بين منازل حي المنارة في مدينة سرت فراراً من الغارات الجوية وأعمال القصف.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا