• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

سعيد العويران: انتظروا «السامبا» أمام المكسيك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 يوليو 2018

سامي عبدالعظيم (رأس الخيمة)

أبدى سعيد العويران، نجم المنتخب السعودي السابق وصاحب أحد أجمل الأهداف في مونديال أميركا 1994 حزنه وغضبه من نتائج المنتخبات العربية في مونديال روسيا 2018، وخروجها من مرحلة المجموعات.

وقال العويران: المنتخبات العربية لا تستحق العبور إلى الدور الثاني، في ظل المردود غير المتوقع في البطولة، رغم الملايين التي تم إنفاقها على الإعداد والمعسكرات والمباريات الودية قبل الانتقال إلى البطولة، وأكد أن المنتخبات العربية لم تستفد من وجود مجموعة من اللاعبين المحترفين في دوريات عدة على مستوى العالم، وهو ما يجعل كل الأعذار مرفوضة لتبرير الإخفاق في بلوغ الدور الثاني على أقل تقدير.

ودعا العويران خلال حواره مع «الاتحاد» إلى الإسراع بتحديد استراتيجية الإعداد المناسبة لمونديال 2022، لضمان الظهور القوي الذي يمنح المنتخبات العربية فرصة العبور إلى الدور الثاني على أقل تقدير، وتفادي ما حث في مونديال روسيا، موضحاً أنه توقع أن يشهد الدور الثاني للمونديال وجود أحد المنتخبات العربية في ظل وجود 4 فرق لأول مرة في نهائيات المونديال على مدى تاريخه.

وأضاف: بطولة العالم يجب أن تحظى بالاهتمام الكبير من جانب أي منتخب يشارك في البطولة، لأنه لا يمكن قياس المونديال بأي بطولة خليجية أو قارية.

وأكمل: المنتخب السنغالي كان الأفضل من بين المنتخبات الأفريقية في المونديال، حيث تقاسم المركز الثاني في المجموعة مع نظيره الياباني برصيد أربع نقاط لكل منهما بفارق نقطتين عن كولومبيا، لكن جاء الحسم عن طريق المفاضلة مع الياباني بمبدأ اللعب النظيف لتكون النتيجة لمصلحة الأخير الأقل حصولاً على بطاقات صفراء. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا