• الخميس 06 ذي القعدة 1439هـ - 19 يوليو 2018م

40 دقيقة لجماهير الدولة المستضيفة على المنابر الرقمية

120 مليون متابع لمنصات «الفيفا» في «التواصل الاجتماعي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 01 يوليو 2018

دبي (الاتحاد)

أظهرت الأرقام والإحصائيات التي كشف عنها الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» بنهاية الدور الأول لمونديال روسيا، أن منصات «الفيفا» الرقمية ووسائل التواصل الاجتماعي التابعة له تحقِّق شعبية قياسية من الجماهير حول العالم خلال البطولة.

ومع مُضي «الفيفا» بجهوده لتوسيع حضوره في العالم الرقمي ومنصات التواصل الاجتماعي من أجل انخراط المزيد من عشاق المستديرة الساحرة في منافسات روسيا، تُظهر الأرقام أن موقع FIFA.com وتطبيقات الفيفا الرقمية حصدت أكثر من 130 مليون زيارة منذ انطلاق البطولة، بينما تخطى عدد متابعي منصات التواصل الاجتماعية التابعة للفيفا حاجز 120 مليون شخص.

ومن بين الدول التي تشهد أعلى مستوى اهتمام بالساحرة المستديرة هي الدولة المستضيفة التي تحتل المركز الرابع على قائمة الدول الأكثر اهتماماً، بحيث أن متوسّط ما تُمضيه الجماهير الروسية على المنابر الرقمية هو 40 دقيقة، وحظيت البطولة منذ انطلاقتها بشعبية منقطعة النظير على منصات التواصل، حيث أكثر من 10 ملايين شخص إلى حسابات كأس العالم الرسمية عبر Facebook وinstagram وtwitter وVKontakte وweibo، إضافة إلى ذلك، حصدت صفحة الفيفا الرسمية على موقع VKontakte المتابِع رقم مليون، بينما يتصدّرFIFA App قائمة التطبيقات الأكثر شعبية في 128 دولة.

ويأتي هذا الرواج غير المسبوق في إطار الإستراتيجة التي وضعها الفيفا للتواصل والانخراط مع عدد أكبر من الجماهير في كافة أرجاء العالم، وحصيلة لعدد من المبادرات الرقمية التي تم إطلاقها قبل روسيا 2018 لضمان أن تكون جماهير اللعبة الجميلة أكثر انخراطاً وتواصلاً مع العرس الكروي العالمي، سواء فيما يجري داخل أو خارج المستطيل الأخضر.

وحصر الاتحاد الدولي لكرة القدم إيفاد 32 مراسلاً مع المنتخبات المشاركة لتغطية الحدث الكروي بإجمالي 16 لغة عبر تويتر، وبلغ عدد متابعي المراسلين 200 ألف في صفحات فيس بوك، أما أكثر الصفحات شعبية فهي تلك الخاصة بمنتخبي الأرجنتين والبرازيل. وعلى امتداد منافسات البطولة، دعم الفيفا الجماهير بخدمات استثنائية لدعم زوار ومتابعي البطولة، وأجاب على أكثر من 100 ألف استفسار حتى الآن، كما أطلق طرقاً جديدة لتقديم المواد الإخبارية، مثل المواد المصوّرة، وخدمة تقارير المباراة بلغة الإشارة وهو ما ساعد على توفير إمكانية متابعة المنافسات لشريحة أكبر من الجماهير.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا