مقتل تلميذتين بتفجير نفذته المافيا في إيطاليا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 20 مايو 2012

روما (أ ف ب) - توفيت تلميذتان متأثرتين بجروحهما واصيب ستة تلاميذ آخرين أمس بانفجار قنبلة أمام مدرسة في برينديزي جنوب إيطاليا كما أعلن المسؤول المحلي للدفاع المدني فابيانو اماتي لمحطة الأخبار المتواصلة “سكاي تي جي 24”. وقال أماتي إن الفتاة الأولى التي لم يوضح عمرها “لم تنج” وهناك “تلميذان آخران في حالة حرجة”.

وفي وقت لاحق، ذكرت صحيفة “جازيتا دل متزودجورنو” اليومية إن تلميذة ثانية توفيت متأثرة بجروحها. وقضت التلميذتان متأثرتين بجروحهما بعد انفجار قنبلة مؤلفة من قوارير غاز وضعت أمام جدار مدرستهن التي تحمل اسم القاضي الشهير جوفاني فالكوني وزوجته فرنشيسكا مورفيلو اللذين قتلا في اعتداء شنته المافيا الصقلية قبل 20 عاما.

وقد وقع الانفجار حوالي الساعة 7,45 بالتوقيت المحلي (5,45 ت غ) في الوقت الذي كان التلاميذ يدخلون فيه إلى حرم المدرسة. وكان القاضي فالكوني وزوجته قتلا مع ثلاثة من حراسهما قبل 20 سنة، تحديدا في 23 مايو 1992، في اعتداء لمافيا صقلية التي قامت بتفجير 500 كلغ من الديناميت تحت الطريق السريع بين مطار باليرمو ووسط المدينة. وقال رئيس الوزراء الإيطالي ماريو مونتي إن الحكومة مصرة على محاربة الجريمة والحيلولة دون عودة البلاد إلى “النزعات التخريبية”. وقال مونتي -الموجود في الولايات المتحدة لحضور قمة لمجموعة الثماني- في بيان مكتوب إن الحكومة ستحارب “كل أشكال الجريمة” وستسعى للحيلولة دون العودة إلى ماضي إيطاليا العنيف و”التخريبي” الذي كانت تشوبه تفجيرات بسيارات ملغومة تنفذها عصابات المافيا وجرائم قتل بدوافع سياسية.

     
التقييم العام
12345
تقييمك
12345

هل تعتقد بأن التحالف الدولي ضد الإرهاب سوف يستأصل الإرهاب ذاته، أم عناصره؟

نعم
لا
لا أدري