• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

صحف الـ 20 دقيقة يحررها الصحفيون لركاب المترو فقط

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 21 مايو 2015

صحف العشرين دقيقة هي صحف تابلويد مجانية تصدر في اوروبا والولايات المتحدة وبعض دول اسيا. ويتم تحريرها كي تقرأ كلها في عشرين دقيقة فقط. ولماذا 20 دقيقة؟!.. لأنها الوقت الذي يقضيه عادة أي شخص في وسائل المواصلات العامة خلال توجهه أو عودته من عمله كل يوم. وبالتالي فإنها صحف لقطارات المترو بالدرجة الأولى.

وهي في العادة صحف خفيفة مسلية تقدم للقارئ وجبة سريعة بلغة مختصرة ورشيقة كل معلومات ممكنة عن الحياة في المدينة التي يحيا فيها.. وتركز في العادة على الأخبار الخفيفة التي تتعلق بالحوادث ونجوم السينما والرياضة ومختلف انواع الترفيه والخدمات.

ومن أشهر هذه المطبوعات في أوروبا صحيفة vingt minutes التي تعني بالفرنسية «20 دقيقة». وتستهدف هذه الصحيفة بالأساس ركاب المترو. وتوجد صحف مماثلة تحمل الاسم نفسه في سويسرا واسبانيا والمانيا والعديد من دول أوروبا.

ويبلغ توزيع الصحيفة في باريس الكبرى 805 آلاف نسخة، ويقرأها في العادة نحو 2,3 مليون قارئ. وهم في العادة من الشباب الذين يعيشون في الحضر وتتراوح اعمارهم بين15 و40 عاما. وتستغل «20 دقيقة » ابتعادهم عن متابعة الصحف التقليدية لتقدم لهم مادة صحفية جديدة وخفيفة تناسب أسلوب حياتهم.

انطلقت الصحيفة الفرنسية في باريس عام 2002 وانتشرت لاحقا في 11 مدينة بفرنسا مثل مارسيليا وليون وتولوز ونيس ونانت.

وتقدم كل مطبوعة مادة مشتركة تهم عموم القراء في فرنسا بالإضافة الى محتوى محلي جدا يهم سكان المدينة التي توزع فيها الصحيفة.

قادت الصحيفة سوق الصحف المجانية في فرنسا منذ صدورها لكن مع تراجع الإعلانات في 2013، تقدمت لشرائها الشركة التي تصدر صحيفة مترو المجانية المنافسة.

وتعد مترو نموذجا عالميا مذهلا لصحف العشرين دقيقة أيضا. فهي أوسع انتشارا وأكثر حرفية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض