• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

خالد زايد: المونديال لن يؤثر على بطولة العالم للشطرنج

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 يونيو 2014

أكد خالد زايد رئيس اللجنة العليا المنظمة لبطولة العالم للشطرنج السريع والخاطف، أن البطولة لن تتأثر لتزامنها مع انطلاقة كأس العالم لكرة القدم بالبرازيل المقرر 12 من الشهر نفسه، مستبعدا أي تأثير سلبي سواء من ناحية الاهتمام الإعلامي أو الجماهيري على بطولة العالم للشطرنج، لتزامن إقامة البطولة خلال فترة المونديال، لاختلاف الجماهيرية بين لعبتي الشطرنج وكرة القدم.

ويستضيف نادي دبي للشطرنج البطولة بقاعته خلال الفترة من 15 إلى 21 يونيو الجاري، برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، بمشاركة 124 لاعبا، يمثلون 46 دولة، يتنافسون على جوائز مالية قدرها 40 ألف دولار، وتضم أبطال العالم المصنفين من الأول إلى الخامس عشر.

وأضاف: «من بين الأسباب الأخرى، التي تجعل اللجنة المنظمة مطمئنة لنجاح البطولة إعلامياً وجماهيرياً، أن هناك اختلافا زمنيا في توقيت إقامة بطولة العالم للشطرنج، والتي ستقام معظم مواجهتها في وقت مختلف عن المحدد لمباريات كأس العالم».

وتابع: «لقد قمنا بحملة ترويجية منظمة، استهدفت جهات عدة خارج الدولة، سواء مع الاتحاد الدولي للعبة أو الاتحادين العربي والآسيوي، وأتت تلك الحملة ثمارها الإيجابية، من خلال المشاركة القياسية سواء لعدد الدول أو اللاعبين واللاعبات المشاركين، والذين وصل عددهم حتى الآن إلى 124 لاعباً، وهو عدد ليس بالقليل، إذ ضرب الرقم القياسي للبطولتين السابقتين اللتين استضافتهما روسيا من قبل».

وأكد أن اسم مدينة دبي، كان كافياً للترويج للبطولة، خاصة أنها باتت، واحدة من أهم المدن في العالم القادرة على إنجاح أي بطولة تقام على أرضها، وعكس ذلك المكانة التي حظيت بها دبي، من خلال اختيار المجتمع الدولي لها كثاني أفضل مدينة مستضيفة للأحداث والفعاليات الرياضية في كافة الألعاب».

وأوضح رئيس اللجنة المنظمة قائلا: «لقد وجدنا تجاوباً واضحاً من جانب الاتحاد الدولي للعبة مع تلك الحملة، والنجاحات التي حققتها الإمارات من قبل باستضافة أولمبياد الشطرنج الـ27 والذي شارك فيه 120 دولة، وخرج التنظيم على أفضل ما يكون بشهادة الاتحاد الدولي ومسؤولي كافة الدول المشاركة، ما عزز من ثقة الجميع في تكرار هذا النجاح، الذي سينطلق بعد أيام قليلة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا