• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«الاقتصاد» تبحث مجالات الشراكة مع ماساتشوستس الأميركية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 يونيو 2014

بحثت وزارة الاقتصاد مع وفد يمثل ولاية ماساتشوستس الأميركية سبل التعاون والشراكة الاقتصادية والتجارية والاستثمارية في مختلف المجالات المتعلقة بالتكنولوجيا والابتكار والطاقة المتجددة وخلق فرص العمل.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي نظمته الوزارة مع وفد حكومي وتجاري من 35 شخصاً من ولاية ماساتشوستس، يمثلون جهات مختلفة معينة بقطاعات التنمية الاقتصادية وموارد الطاقة والطاقة المتجددة والابتكار والعلوم والتكنولوجيا والتجارة والاستثمار والتنافسية، وذلك برئاسة حاكم ولاية ماساتشوستس الأميركية السيد ديفل باتريك.

وشارك في المباحثات عبد الله بن أحمد آل صالح وكيل الوزارة لقطاع التجارة الخارجية والصناعة، وديفل باتريك، وعدد من المسؤولين في الوزارة، ومجلس الإمارات للتنافسية، ودائرة التنمية الاقتصادية بأبوظبي، وصندوق خليفة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة، وجامعة خليفة، ومدينة دبي للإنترنت، وصندوق الاتصالات ونظم المعلومات، ولجنة أبوظبي لتطوير التكنولوجيا، ومجمع «تو فور فيفتي فور» الإعلامي.

وأشاد آل صالح بمستوى العلاقات الثنائية بين البلدين، ولفت إلى أن سياسة الانفتاح الاقتصادي التي تتبعها الدولة تساهم في خلق شراكات متنوعة، وتتطلب مدخلات الابتكار والتكنولوجيا والمعرفة، مشيراً إلى أن الوزارة تسعى من خلال حزمة القوانين والتشريعات الوطنية التي سنتها والجاري العمل عليها للوصول إلى مرحلة جديدة، يتم فيها التركيز على عناصر الابتكار والإبداع والتكنولوجيا كمدخل أساسي في مختلف القطاعات، كما أكد أهمية الدور الذي يلعبه قطاع التعليم والأبحاث في دعم تلك العناصر، وذلك من خلال تأهيل العنصر البشري.

وأشار إلى أن الدولة نجحت من خلال الشراكة مع مختلف الدول في استقطاب العديد من المراكز الرائدة عالمياً في مختلف المجالات، بما فيها قطاع الصحة والتعليم العالي والملكية الفكرية، وغيرها من القطاعات.

بدوره أوضح عبد الله سعيد الدرمكي، الرئيس التنفيذي لصندوق خليفة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة، استراتيجية الصندوق والدور الذي يلعبه في دعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة، خاصة تلك التي تحتوي على عناصر الابتكار والإبداع والتكنولوجيا.

من جانبه، أعرب حاكم ولاية ماساتشوستس عن إعجابه بمستوى التطور الاقتصادي الذي تشهده الدولة بشكل متنامٍ وعن الاستراتيجية المنتهجة من قبل الحكومة لتطوير أداء القطاعات كافة، وأشار في حديثه إلى الرغبة من خلال هذه الزيارة بخلق المزيد من مجالات التعاون مع ولاية ماساتشوستس في التنمية الاقتصادية في مختلف القطاعات التي تقوم على الابتكار، وتساهم في خلق فرص عمل جديدة.

وتم خلال اللقاء مناقشة الوفد مع ممثلي مختلف الجهات في الدولة مجالات التعاون، وفرص الشراكة كل حسب اختصاصه في العديد من القطاعات.

(دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا