• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

خلال اجتماع اللجنة المشتركة بين البلدين

الإمارات ورومانيا تبحثان تطوير العلاقات الاقتصادية والاستثمارية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 يونيو 2014

بدأت أمس في بوخارست أعمال الاجتماع الثالث للجنة الاقتصادية المشتركة الاماراتية الرومانية برئاسة معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد وقسطنطين نياتي وزير الاقتصاد الروماني بحضور عدد من كبار المسؤولين وممثلين عن القطاع الخاص ومجتمع الأعمال والمؤسسات والشركات من الجانبين.

وتناول الاجتماع بحث سبل تعزيز التعاون في القطاعات الحيوية الهامة لكلا البلدين وخاصة قطاعات السياحة والتعليم والبحث العلمي والصحة والصناعة والمشاريع الصغيرة والمتوسطة والطاقة المتجددة والطيران المدني والزراعة والأمن الغذائي.

كما ناقش الاجتماع التعاون الاستثماري وما تقدمه السوق الرومانية من فرص استثمارية للصناديق المالية والشركات والمؤسسات الإماراتية ورجال الأعمال الإماراتي، إضافة إلى ما تطرحه الحكومة الرومانية من تسهيلات ومحفزات استثمارية في ظل دعوتها للشركات والصناديق الاستثمارية الاماراتية للاستثمار في الشركات والمشاريع التي تعتزم خصخصتها.

و‎أكد‮ ‬المنصوري‮ ‬في‮ ‬كلمته‮ ‬الافتتاحية‮ ‬لأعمال‮ ‬اللجنة‮ ‬المشتركة‮ ‬حرص‮ ‬دولة‮ ‬الإمارات‮ ‬بقيادة‮ ‬صاحب‮ ‬السمو‮ ‬الشيخ‮ ‬خليفة‮ ‬بن‮ ‬زايد‮ ‬آل‮ ‬نهيان‮ ‬رئيس‮ الدولة، ‬حفظه‮ ‬الله،‮ ‬وأخيه‮ ‬صاحب‮ ‬السمو‮ ‬الشيخ‮ ‬محمد‮ ‬بن‮ ‬راشد‮ ‬آل‮ ‬مكتوم‮ ‬نائب‮ ‬رئيس‮ ‬الدولة‮ ‬رئيس‮ ‬مجلس‮ ‬الوزراء‮ ‬حاكم‮ ‬دبي‮ ‬رعاه‮ ‬الله، على‮ ‬المضي‮ ‬قدماً‮ ‬بخطى‮ ‬حثيثة‮ ‬نحو‮ ‬تطوير‮ ‬العلاقات‮ ‬مع‮ ‬الدول‮ ‬الشقيقة‮ ‬والصديقة‮ ‬ومنها‮ ‬جمهورية‮ ‬رومانيا‮ ‬على‮ ‬جميع‮ ‬المستويات‮ ‬وفي‮ ‬مقدمتها‮ ‬العلاقات‮ ‬الاقتصادية‮ ‬الثنائية‮.‮ ‬‬

ولفت‎‮ إلى‮ ‬أن‮ ‬العلاقات‮ ‬بين‮ ‬البلدين‮ ‬وخاصة‮ ‬التجارية‮ ‬منها‮ ‬تعود‮ ‬إلى‮ ‬4791، حيث تم وقتها ‬افتتاح‮ ‬المكتب‮ ‬التجاري‮ ‬الروماني‮ ‬في‮ ‬دبي،‮ ‬وهو‮ ‬ما‮ ‬يمكن‮ ‬اعتباره‮ ‬مؤشراً‮ ‬إيجابياً‮ ‬يحمل‮ ‬العديد‮ ‬من‮ ‬الدلالات‮ ‬التاريخية‮ ‬والاقتصادية‮ ‬التي‮ ‬تشير‮ ‬إلى‮ ‬الاستعداد‮ ‬الذي‮ ‬أبدته‮ ‬قيادتا‮ ‬البلدين‮ ‬منذ‮ ‬أمد‮ ‬بعيد‮ ‬لتعزيز‮ ‬التعاون‮ ‬الاقتصادي‮ ‬والعمل‮ ‬سوية‮ ‬على‮ ‬تطوير‮ ‬مجالات‮ ‬التعاون‮ ‬الاقتصادي‮ ‬والتجاري‮ ‬فيما‮ ‬بينهما.

وأشار‎‮ ‬المنصوري‮ إلى التطور‮ ‬الذي‮ ‬شهدته‮ ‬العلاقات‮ ‬بين‮ ‬البلدين،‮ ‬والذي‮ ‬يُستَدَّلُ‮ ‬عليه‮ ‬من‮ ‬حجم‮ ‬التبادل‮ ‬التجاري‮ ‬وتوقيع‮ ‬عدد‮ ‬من‮ ‬الاتفاقيات‮ ‬الهادفة‮ ‬لدعم‮ ‬التعاون‮ ‬الاقتصادي‮ ‬والتجاري‮ ‬والاستثماري‮ ‬حيث‮ ‬أدى‮ ‬ذلك‮ ‬إلى‮ ‬نمو‮ ‬ملحوظ‮ ‬للتجارة‮ ‬غير‮ ‬النفطية‮ ‬والمباشرة‮ – ‬أي‮ ‬بدون‮ ‬احتساب‮ ‬التبادل‮ ‬التجاري‮ ‬الذي‮ ‬يتم‮ ‬من‮ ‬خلال‮ ‬المناطق‮ ‬الحرة‮ ‬-‮ ‬بين‮ ‬البلدين‮ ‬من‮ ‬133‮ ‬مليون‮ ‬دولار‮ ‬عام‮ ‬6002 ‬إلى‮ ‬249‮ ‬مليون‮ ‬دولار‮ ‬عام ‮ ‬2012، إلا أنه بالرغم‮ ‬من‮ ‬أن‮ ‬هذه‮ ‬الأرقام‮ ‬قد‮ ‬تضاعفت‮ ‬كنسبة‮ ‬إلا‮ ‬أنها‮ ‬لا‮ ‬تزال‮ ‬غير‮ ‬مواكبة‮ ‬لتطلعات‮ ‬وطموحات‮ ‬البلدين‮ ‬بالوصول‮ ‬إلى‮ ‬علاقات‮ ‬اقتصادية‮ ‬أكثر‮ ‬قوة‮ ‬وصلابة‮ ‬بين‮ ‬البلدين. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا