• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

ينطلق الجمعة بفعاليات تنسجم مع اهتمامات العائلة بكأس العالم وشهر رمضان

«موسم صيف أبوظبي».. عروض استثنائية لتنشيط السياحة الداخلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 يونيو 2014

ينطلق يوم الجمعة المقبل «موسم صيف أبوظبي» السنوي مع قائمة من الفعاليات الجديدة، التي تقدم للمرة الأولى في قالب يرتكز على الحفلات الفنية والعروض المسرحية الحية. والمهرجان العائلي، الذي يحشد حوله المهتمون من المصطافين من داخل الدولة وخارجها، ويمتد حتى 31 أغسطس بإطلالة ترفيهية تزينها ألعاب السيرك والخدع البصرية وأمسيات الكوميديا. ويتزامن الحدث المنتظر مع الباقات الترويجية، التي تنظمها فنادق العاصمة ومراكزها التجارية احتفاء بفصل الإجازات، الذي تنشط معه السياحة الداخلية في الإمارة عموماً.

نسرين درزي (أبوظبي)

أجندة «صيف أبوظبي» لن تكون هذه السنة على شاكلة السنوات الماضية، إذ لا تعتمد على الألعاب التعليمية وفقرات التسلية المنتشرة في الصالات. وإنما تأتي في إطلالة مغايرة اعتمدتها هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة كمنهج استراتيجي لتطوير شكل المهرجان. وذلك بالتعاون مع أسماء لامعة في مجال تنظيم الأحداث الفنية الدولية، وعلى رأسها العروض الإقليمية الأولى لأفلام سينمائية ومسرحيات عالمية ورقصات الباليه. وحفلات لفنانين من الشرق الأوسط وروسيا والولايات المتحدة، وسواها من الفعاليات العائلية في المنطقة الغربية ومدينة العين خلال شهر أغسطس. ويفتتح «موسم صيف أبوظبي» بعد غد الجمعة مع روائع فرقة باليه موسكو الملكي بمشاركة اثنين من ألمع الفنانين المنفردين بفرقة البولشوي الشهيرة يؤدون باليه سندريلا للموسيقار الروسي سيرجي بروكوفييف. وتُقام العروض في مركز أبوظبي الوطني للمعارض بتنظيم من «ألكمي بروجيكت للترفيه».

أجندة ترفيهية منوعة

ومع البدء في الموسم الصيفي لأبوظبي تتحول قاعة دو في جزيرة ياس، والتي تستضيف معظم الأمسيات الغنائية والراقصة، إلى منصة من الاحتفالات العامرة تضم أكثر من 800 مشاهد. وتشهد كواليسها حجوزات فاقت التوقعات لسياح ومقيمين، اختاروا الاستفادة من البرامج التشجيعية، التي تضعها مختلف منشآت الضيافة في الإمارة، ومن ضمنها فعاليات «موسم الصيف». وخوض تجربة الانتعاش الصيفي والاستمتاع بالإجازة بحسب الطريقة التي اختارتها الهيئة والجهات المعنية في الإنماء السياحي بالبلاد.

وعن أهم التغييرات التي شملت «صيف أبوظبي» لهذه السنة، يتحدث سلطان الظاهري المدير التنفيذي لقطاع السياحة بالإنابة في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، ويقول إنه بهدف إضفاء المزيد من أجواء البهجة على المهرجان جاءت الفكرة بتكثيف أوجه التعاون مع منتجي العروض الفنية والموسيقية والترفيهية. ولاسيما أنه من المتوقع أن يزور الإمارة خلال الإجازة جمهور عريض من مواطني الدولة والمقيمين فيها، وكذلك من الزوار العرب والأجانب وخصوصاً من دول مجلس التعاون الخليجي والهند. وكان لابد من إطلاق أجندة ترفيهية منوعة تشمل أنحاء الإمارة، وتتضمن فعاليات تتناسب مع أفراد الأسرة، من العروض المسرحية إلى الأنشطة والتحديات الرياضية. وكذلك المسابقات العائلية داخل مراكز التسوق المشاركة وباقات الجذب التي تطرحها الفنادق والمرافق المعنية مباشرة في تعزيز وجه القطاع السياحي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا