• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

إسرائيل: لن نسمح بدخول أي لاجئ سوري

هجوم النظام على درعا يدفع 120 ألفاً للنزوح

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 30 يونيو 2018

بيروت، جنيف (وكالات)

أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس، أن أكثر من 120 ألفاً فروا من ديارهم في جنوب غرب سوريا منذ أن بدأت القوات الحكومية هجوماً قبل أسبوع. وأضاف المرصد أن الهجوم دفع عشرات الآلاف من الأشخاص نحو الحدود مع الأردن بينما ذهب آلاف آخرون باتجاه هضبة الجولان التي تحتلها إسرائيل.

وقال أبو خالد الحريري (36 عاماً) الذي فر من بلدة الحراك إلى الحدود مع الجولان مع زوجته وأطفاله الخمسة «طلعنا من القصف والبراميل (المتفجرة) (والضربات الجوية التي ينفذها) الطيران الروسي والسوري».

وأضاف «ناطرين الله يفرجها علينا يسلمونا خيام وبطانيات وفرشات ومعونات». وقال أبو شيما المتحدث باسم الجيش السوري الحر «أغلب (سكان) القرى نزحت إلى غرب درعا والقنيطرة».

وقال مسؤول آخر بالمعارضة إن بعض البلدات تحاول التفاوض لإبرام اتفاقات خاصة بها مع الدولة. وأضاف «صار انهيار في الجبهة الشرقية البرية. جبهة المدينة صامدة».

وفر الكثير من المدنيين من المناطق الواقعة إلى الشرق والشمال الشرقي من مدينة درعا ومن بلدة نوى المكتظة بالسكان والخاضعة لسيطرة المعارضة في الشمال الغربي من المدينة. ... المزيد