• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تبادل المعلومات بين شرطة أبوظبي و«الإحصاء»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 09 أكتوبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

وقعت القيادة العامة لشرطة أبوظبي ومركز الإحصاء أبوظبي اتفاقية مشتركة في مجال التعاون الإحصائي وتبادل البيانات والمعلومات الإحصائية، وذلك بالقيادة العامة لشرطة أبوظبي بحضور معالي اللواء محمد خلفان الرميثي القائد العام لشرطة أبوظبي وراشد لاحج المنصوري رئيس مجلس إدارة مركز الإحصاء أبوظبي. وقع الاتفاقية من جانب القيادة العامة لشرطة أبوظبي اللواء مكتوم الشريفي مدير عام شرطة أبوظبي بالإنابة وعن مركز الإحصاء بطي القبيسي مدير عام مركز أبوظبي للإحصاء.

وأكد معالي اللواء الرميثي أن المعلومات الإحصائية تشكل دورا رئيسا في العمل الشرطي اليوم، مضيفاً أن الاتفاقية التي تم توقيعها مع مركز أبوظبي للإحصاء تصب في تطوير آليات العمل، مشيراً إلى أن شرطة أبوظبي تحرص على استخدام الوسائل العلمية في مجال تعزيز الوقاية من الجريمة.

وأوضح معاليه أن التعاون مع مركز أبوظبي للإحصاء يفتح مجالاً واسعاً في جانب تبادل البيانات والمعلومات الإحصائية، وتطوير المعايير والممارسات الإحصائية المتبعة عالمياً، مشيراً إلى أن مركز أبوظبي للإحصاء وفقاً لمسؤوليته في مجال تطوير وتنظيم العمل الإحصائي وإعداد وتحليل ونشر جميع الإحصاءات الرسمية في إمارة أبوظبي سيشكل إضافة حقيقية لشرطة أبوظبي في مجال تعزيز الممارسات العملية والارتقاء بمستوى الأداء العملي وفقاً للخطة الاستراتيجية لحكومة أبوظبي 2030. من جانبه أعرب راشد لاحج المنصوري رئيس مجلس إدارة الإحصاء – أبوظبي عن سعادته بالتعاون مع القيادة العامة لشرطة أبوظبي، باعتبارها السلطة المعنية بالحفاظ على مجتمع أكثر أمناً وركيزة أساسية لاستقرار أمن البلاد، مؤكداً أن هذا التعاون من شأنه أن يسهم في تحقيق تطلعات وتوجهات حكومة إمارة أبوظبي وصناع القرار، وتكامل أدوار المؤسسات الحكومية ويساهم في تبادل الخبرات وتعزيز القدرات الفنية في المجالات ذات الاهتمام المشترك، بما يدعم تحقيق الأهداف والغايات والرؤى والسياسات والخطط والبرامج الاستراتيجية لكل من الجهتين في مجال تبادل المعلومات الإحصائية، وإرساء أسس العمل المشترك بصورة منهجية تحقق التكامل الإحصائي، وإيماناً من الطرفين بأهمية الشراكة الاستراتيجية في حفز الطاقات وتنمية المهارات، وإتاحة المعلومات والمعارف، بما يلبي احتياجات الطرفين ويدعم خطط التنمية المستدامة على كافة المستويات. وأكد المنصوري أهمية اتفاقية التعاون في ترجمة استراتيجية حكومة أبوظبي من خلال وضع إطار عمل منظم لتبادل وإعادة إصدار البيانات وفق جداول زمنية وإجراءات محددة والتنسيق بين الجهات الحكومية، ما يعزز الالتزام بالمنهجيات والمعايير المعتمدة من أجل الارتقاء بجودة البيانات وتحقيق الاستخدام الأمثل للسجلات الإدارية في الإمارة، وتوفير الموارد بتقليص الاعتماد على المسوح الميدانية، إضافة إلى تطوير القدرات والكفاءات الإحصائية العاملة لدى القيادة العامة لشرطة أبوظبي.

وقال اللواء الشريفي إن هذه الاتفاقية تأتى في إطار تعزيز دور الشراكة بين شرطة أبوظبي والجهات الحكومية في إمارة أبوظبي لتعزيز الأدوار المختلفة التي تصب في التطوير والتحديث المستمر من أجل الوصول إلى أفضل الممارسات في الوقاية من الجريمة والمساهمة في وصول شرطة أبوظبي ضمن أفضل المؤسسات الشرطية التي تدار بكفاءة عالية. من جانبه أكد بطي القبيسي حرص المركز في المساهمة في تنمية وترقية علاقات الشراكة مع كافة الجهات والمؤسسات الحكومية ومدّ جسور التواصل والتعاون بوضع السياسات والتخطيط الاستراتيجي والبحث العلمي لإمارة أبوظبي، لتأسيس آلية تعاون أكثر فاعلية في مجالات الإحصاء والتدريب والتطوير المهني، إضافة إلى وضع إطار عمل منهجي ومنظم لتبادل وإعادة إصدار البيانات بما فيها الأنظمة الإلكترونية والجداول الزمنية وإجراءات التزويد بالبيانات بين الأطراف المعنية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض