• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«اللوحات الفنية» تزين معرض الصيد والفروسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 09 أكتوبر 2016

عمر الأحمد (أبوظبي)

أعرب فنانون تشكيليون عن اعتزازهم بالمشاركة في معرض الصيد والفروسية، مؤكدين أنه يعد أحد أبرز المنصات التي يعرض من خلالها الفنان أعماله الفنية لفئات المجتمع وللمهتمين باقتنائها لتزيين المكاتب والمجالس والبيوت.

وذكر أشرف معلم، فنان تشكيلي سوري ومدير موقع «زايد الخير» للوحات الفنية، أن المعرض فرصة مناسبة لتسويق الأعمال الفنية، لافتاً إلى أن اللوحة الفنية تستغرق شهراً لإنهائها بالشكل المطلوب، ويعمل عليها أكثر من رسام، مع مراعاة الحالة النفسية للرسام. وذكر أن الأسعار تتراوح بين 5 آلاف و60 ألف درهم.

وذكر سمير بشارة، فنان تشكيلي سوري صاحب شركة فيمكس للوحات الفنية، أن أغلب اللوحات التي يتم رسمها في الشركة هي المناظر الطبيعية والتراثية في محاولة لتحويل بعض المنظار الصامتة إلى لوحات فنية، كما أنهم يلبون احتياجات المؤسسات من اللوحات الفنية التي تزين مناظر بعض المجالس والصالات. وأضاف أن مشاركته في المعرض تعد فرصة جيدة لبيع اللوحات الفنية، حيث إنه باع 6 لوحات فنية منذ بداية المعرض. وأكد بيتر بلاكويل، فنان تشكيلي كيني، أنه يشارك للمرة الثانية في المعرض الدولي للصيد والفروسية بأبوظبي، مؤكداً أنه يرغب في المشاركة في العام المقبل، وذكر أن إحدى لوحاته والتي رسمها لـ «فيل» يبلغ سعرها 115 ألف درهم.

بدورها، ذكرت ابتسام أبو عينان، فنانة تشكيلية مغربية، أن اهتمام أغلب الزوار ينصب حول اللوحات التي تصور المساجد والخيول والصقور نظراً للبيئة المحيطة بهم، والذين هم من دول مجلس التعاون الخليجي، . وأشارت نسرين بوسبيت فنانة تشكيلية من المملكة العربية السعودية إلى أنها المشاركة الأولى للمملكة في المعرض على مستوى الفن التشكيلي، وأنها شاركت هذا العام نظراً للسمعة الطيبة والانتشار الواسع للمعرض على مستوى المنطقة، وأضافت أنها لا تكتفي برسم اللوحات الفنية فقط بل وترسم مشاعر اللوحات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض